اعتقال طفل مقدسي بحجة رشق الحجارة في الطور

أصيب يهودي، ظهر اليوم الثلاثاء (29|9)، بعد رشق مركبة كان يستقلها في "حي الطور" شرق مدينة القدس المحتلة، حيث تم اعتقال طفل مشتبه في الحادثة.
وأفادت مراسلة "قدس برس" بأن قوات الاحتلال اقتحمت شارع المدارس (الشارع الرئيسي) في "حي الطور" بشكل استفزازي، بالتزامن مع مغادرة الطلاب لمدارسهم، حيث قامت بملاحقتهم، مطلقة قنابل الصوت باتجاههم.
وأضافت أن قوات الاحتلال اعتقلت طفلاً لم يتجاوز الـ11 عاماً من عمره، بحجة رشق الحجارة على مركبة "عمومية" وإصابة اليهودي الذي كان بداخلها.
وأكد شاهد عيان لـ"قدس برس" بأن قوات الاحتلال اقتحمت المنازل القريبة من المكان، وقامت بتصوير البطاقات الشخصية لأصحابها، ثم انسحبت من المنطقة.
يذكر أن هناك بؤرتان استيطانيتان في "حي الطور" في القدس، وتتعرضان بشكل دائم للرشق بالحجارة والألعاب النارية والزجاجات الحارقة من قبل الشبان الفلسطينيين.
في سياق متصل، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان عصر اليوم، أحدهم نضال شيخة من حاجز مخيم شعفاط شمال شرق القدس المحتلة، حيث تم تحويله إلى أحد مراكز شرطة الاحتلال في منطقة "عطاروت"، كما اعتقلت عناصر من مخابرات الاحتلال الشاب جهاد ناصر قوس من البلدة القديمة، إضافة إلى اعتقال شاب آخر  بالقرب من "باب المجلس" بعد تفتيش دراجته النارية في البلدة القديمة. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.