جنود إسرائيليون يعتدون بالضرب على 5 فلسطينيين قرب جنين

اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلية الليلة الماضية، على خمسة شبان فلسطينيين بالضرب المبرح أثناء مرورهم بحاجز "عناب" العسكري الذي يفصل بين مدينتي طولكرم ونابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.
وأوضح شهود عيان لـ "قدس برس"، أن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب المبرح على الشبان وقامت باحتجازهم من الساعة العاشرة من ليلة أمس وحتى ساعات فجر اليوم الخميس (1|10)، مشيرين إلى اعتقال الشاب عبدالله نايف مراعبة (23 عاما)، وإطلاق سراح الأربعة الآخرين ونقلهم إلى مشفى "الشهيد خليل سليمان" الحكومي في جنين، لتلقي العلاج.
وأشار الشهود، إلى أن هؤلاء تعرّضوا للإصابة برضوض وجروح مختلفة، جرّاء قيام جنود الاحتلال بضربهم والتنكيل بهم.
وأضافوا أن جنود الاحتلال على حاجز "عناب" العسكري أطلقوا النار على إطارات المركبة التي كان يستقلّها الشبان الخمسة، أثناء عودتهم من العمل في نابلس.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.