إسلاميو الأردن يرفضون "الاحتلال الروسي لسورية"

عبر حزب "جبهة العمل الإسلامي"، الذي يعتبر أكبر حزب سياسي في الأردن، عن رفضه للتدخل الروسي في الشأن السوري، واصفاً إياه بالاحتلال، معتبرا أن "الموقف الروسي ينسجم مع الموقف الصهيوني في هذا الشأن".
وشدد بيان صادر عن الحزب، تلقته "قدس برس" الخميس (1|10) على"رفض الاحتلال الروسي الجديد للأراضي السورية .. كما يدين التواطؤ الأمريكي والدولي مع هذا التدخل الأجنبي في الشؤون السورية الداخلية" وأكد على أن "هذه المواقف تنسجم مع الموقف الصهيوني الذي يعتبر بقاء نظام بشار الأسد خيار استراتيجي للكيان الصهيوني".
على صعيد آخر، طالبت "جبهة العمل الإسلامي" الحكومة الأردنية، بترجمة التزامات وتصريحات عاهل البلاد عبد الله الثاني، بعدم السماح بإجراءات التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى، مستنكراً عدم قيام الحكومة بأي إجراء عملي إزاء الأحداث الجارية في المسجد الأقصى.

أوسمة الخبر سورية روسيا تدخل موقف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.