مسيرة تهويدية تجوب أرجاء القدس

انطلقت اليوم الخميس (1|10)، فعاليات مسيرة تهويدية في مدينة القدس المحتلة تحت مسمى "يروشاليم 2015"، بتنظيم بلدية الاحتلال ومشاركة الآلاف وحضور وفود من 35 دولة أجنبية.
وأوضح المركز الإعلامي لشؤون القدس "كيوبرس"، أن الفعالية تتضمن أنشطة متعددة منها جولات في شوارع القدس وأحيائها، وأخرى ترفيهية، وتختتم عصرا بمهرجان ومسيرة حاشدة يتقدمها رئيس البلدية العبرية في القدس المحتلة نير بركات، كما يشارك فيها نحو 60 ألف شخص.
وذكر "كيوبرس" في بيان تلقت "قدس برس" نسخة منه، أن البلدية كانت نفذت انطلاقات فرعية للمسيرة أمس الأربعاء، وتجمعت ليلا عند مشارف القدس، وستشارك اليوم في الفعاليات المركزية بالتعاون مع عدة أطراف وجهات إسرائيلية منها جمعيات تطلق على نفسها اسم "نتواصل معا"، ولها فعاليات تطبيعية عدة تمدرج ضمن برامج ترفع شعار "التعايش المشترك".
وأشار إلى أن بلدية الاحتلال تنشط بتنظيم مثل هذه المسيرات والفعاليات ومحاولة دعوة وفود أجنبية دولية للمشاركة فيها، "ضمن مخطط تم الإعداد له وتنظيم مسيرات تهويدية، في مسعى لرسم ملامح وفرض شعار "القدس: العاصمة الموحدة والأبدية للدولة اليهودية"، بحسب البيان.  

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.