"حماس" تبارك عملية نابلس "البطولية"

 

باركت "حركة المقاومة الإسلامية - حماس" عملية إطلاق النار التي نفذّها مقاومون فلسطينيون شرقي مدينة نابلس، مساء اليوم الخميس (1|10)، وأسفرت عن مصرع مستوطنيْن يهودييْن وإصابة أربعة آخرين.
وقال المتحدث باسم "حماس" حسام بدران، في بيان صحفي تلقّت "قدس برس" نسخة عنه، "نبارك العملية البطولية التي نفذها المقاومون في الضفة، والتي أدت إلى مقتل اثنين من المستوطنين وإصابة آخرين شرق نابلس، ونرى فيها ردا حقيقيا على جرائم المحتل، يتكامل مع الحراك الجماهيري المتصاعد في كل مناطق الضفة المحتلة"، كما قال.
وأضاف بدران "واهم هذا المحتل إذا ظنّ أن شعبنا لن يستخدم كل قدراته لردعه عن مواصلة اقتحامات المسجد الأقصى"، حسب تعبيره.
ودعت حركة "حماس" أهالي الضفة الغربية المحتلة إلى تنفيذ المزيد من عمليات المقاومة النوعية، باعتبار أن هذا "هو الحل الوحيد الذي تدعمه جماهير الشعب الفلسطيني في كل مكان"، وفق تقديرها.
وقالت "الصهاينة حيثما كانوا سيدفعون ثمن سياسات نتنياهو الإجرامية، والمقاومة حقنا المشروع الذي لا يملك أحد أن يسلبه منا".
وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد أعلن مساء الخميس (1|10)، عن مقتل مستوطنيْن يهودييْن وإصابة أربعة آخرين، في عملية إطلاق نار من قبل سيارة فلسطينية مسرعة على مركبة إسرائيلية في الطريق الواصل بين مستوطنتي "إيتمار" و "ألون موريه" المقامتين على أراضي شرق نابلس، شمال الضفة الغربية المحتلة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.