صحف مصرية: السيسي أقنع عباس بالبقاء في السلطة

كشفت صحف مصرية، النقاب عن قيام أطراف عربية ودولية بإقناع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بالبقاء في منصبه وعدم تحديد موعد لانسحاب الجانب الفلسطيني بشكل كامل من اتفاقية "أوسلو" المبرمة مع إسرائيل.
وكان عباس قد لوّح في خطاب ألقاه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ 70 قبل أيام، بالتحلّل من "أوسلو" وكافة التزاماتها وملحقاتها، "طالما أن إسرائيل لا تلتزم بها"، غير أنه لم يحدّد سقفا زمنيا لتنفيذ تهديداته.
ونقلت صحيفتي "الوطن" و"البوابة" المصريتين، عن مصادر دبلوماسية عربية قولها "إن الرئيس عبد الفتاح السيسي نجح في إقناع محمود عباس بالبقاء على رأس السلطة الفلسطينية، والتراجع عن قراره بالتخلي عن موقعه كرئيس لها"، مشيرة إلى أن "عباس كان قد اتخذ هذا القرار بعدما أصيب بحالة إحباط لفشله في تحقيق السلام بسبب التعنت الإسرائيلي"، بحسب المصادر.
وأضاف "رئيس السلطة الفلسطينية أطلع عددا من الرؤساء والقادة العرب على قراره بالاستقالة، إلا أن السيسي تولى مهمة إقناعه بأهمية بقائه، وأن مغادرته الآن ستؤدى لفراغ كبير في السلطة وستسمح لقوى مختلفة بطرح أسماء بعينها لخلافته، ربما يكون وجودها في غير صالح القضية الفلسطينية، وهو ما اقتنع به عباس"، على حد قول المصادر.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.