الاحتلال يغلق طريقا رئيسيا يربط وسط الضفة بشمالها


أغلقت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد (4|10)، طريق (رام الله - نابلس) الذي يربط وسط الضفة الغربية المحتلة بشمالها، والمحاذي لمستوطنة "بيت إيل" اليهودية المقامة على أراضي الفلسطينيين شرق مدينة رام الله.

وأوضح شهود عيان لـ "قدس برس"، أن الاحتلال أقدم على إغلاق الشارع الذي يربط مخيم "الجلزون" للاجئين الفلسطينيين بمدينتي رام الله والبيرة، كما يستخدمه المواطنون للوصول إلى مدن شمال الضفة المحتلة.

وأشارت مصادر محلية، إلى أن جرافات إسرائيلية أغلقت الشارع مستخدمة مكعبات إسمنتية، موضحة أنه الطريق ذاته كان قد أغلق قبل نحو شهرين ودام إغلاقه لما يقارب 50 يوما، عقب مواجهات مع الاحتلال بمحاذاة مستوطنة "بيت إيل".

ولفتت المصادر ذاتها، إلى أن المتطرفين اليهود اعتدوا على المركبات والمنازل الفلسطينية القريبة من شارع (رام الله - نابلس) مسبقا، لا سيما خلال المواجهات المستمرة بين الاحتلال والفلسطينيين في مختلف مدن الضفة المحتلة.

يشار إلى أن قوات الاحتلال كانت قد بدأت ببناء جدار فصل بين مستوطنة "بيت إيل" وضاحية الزراعة بالقرب من مخيم الجلزون، وامتد الجدار على مسافة تزيد عن الـ 500 متر.

ويذكر أن الشارع المغلق يعتبر "منطقة ساخنة" ونقطة تماس حدث فيها الكثير من المواجهات العنيفة بين الاحتلال والمستوطنين من جهة والفلسطينيين من جهة أخرى، إلى جانب استشهاد العديد من الشبان والفتية الفلسطينيين هناك برصاص الاحتلال.

تجدر الإشارة إلى أن المستوطنين ينفذون سلسلة اعتداءات متواصلة ضد الفلسطينيين لليوم الرابع على التوالي، إثر عملية إطلاق نار نفذّها مقاومون شرق نابلس يوم الخميس الماضي، وأسفرت عن مقتل اثنين من المستوطنين وإصابة آخرين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.