خطة إسرائيلية لتشريع الاستيطان على الأراضي الفلسطينية

كشفت صحيفة /هآرتس/ العبرية، النقاب عن توجّه حكومي إسرائيلي لسنّ قانون يهدف لشرعنة البناء الاستيطاني على أراض فلسطينية خاصة.
وذكرت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الخميس (8|10)، أن "لجنة القانون" الإسرائيلية الوزارية  ستجتمع يوم الأحد المقبل 11 تشرين أول (أكتوبر) الجاري، لسن قانون ترتيبات تتعلّق بشرعنة البناء الاستيطاني على أراض فلسطينية خاصة سيطرت عليها المستوطنات اليهودية.
وأشارت الصحيفة، إلى أن هذه هي المرة الثانية التي ستناقش فيها اللجنة هذا القانون الذي يحظى بدعم واسع في الائتلاف الحاكم الإسرائيلي.
وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو قد أحبط تمرير القانون في عام 2012، وهدّد في حينه بفصل الوزراء الذي يدعمونه، نظرا لأن من شأن سن القانون المذكور "إلحاق الضرر بمكانة إسرائيل العالمية"، على حد تقديره.
وكان مشروع القانون قد طُرح على طاولة اللجنة من قبل النائب السابق زبولون أورليف من حزب "البيت اليهودي" لمنع إخلاء خمسة بيوت استيطانية في حي "أولفناه" بمستوطنة "بيت أيل" شمال رام الله.
وبحسب الاقتراح الحالي، فإن الفلسطينيين الذين بنيت منازل المستوطنين اليهود على أراضيهم، سيحصلون على تعويض "سخي" بالأرض والمال مقابل مصادرة أراضيهم وتنظيم المباني المقامة عليها البؤر الاستيطانية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.