إصابات في تجدد المواجهات مع الاحتلال جنوب نابلس

اندلعت ظهر اليوم الاثنين (12|10)، مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي على حاجز "حوارة" العسكري جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة، بعد دعوات شبابية بتجديد الاشتباكات على نقاط التماس.
وأفاد مراسل "قدس برس"، بأن عشرات الشبان والفتية اشتبكوا مع قوات الاحتلال في مواجهات على حاجز "حوارة" جنوب نابلس، بعد إغلاق المنطقة بالمتاريس الحجرية والإطارات المشتعلة.
وأضاف أن عددا من القناصة الإسرائيليين تواجدوا في منطقة المواجهات وعلى التلال المحيطة فيها، وأطلقوا الرصاص بشكل مباشر وعبر أسلحة كاتمة للصوت صوب جموع المتظاهرين، الأمر الذي أدى إلى إصابة عدد منهم بجراح
وأشار إلى أن قوات الاحتلال تواجدت بكثافة على الحاجز وأعاقت حركة مركبات الفلسطينيين على الحاجز المقام على المدخل الرئيس لمدينة نابلس من الجهة الجنوبية.
من جانبها، أفادت وزارة الصحة الفلسطينية بأن 9 شبان أصيبوا خلال المواجهات بالرصاص الحي، ووصفت جراح أحد المصابين بالخطرة نتيجة تعرضه لإصابة بالرصاص الحي في منطقة البطن.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.