"التعاون الإسلامي" تندد بـ"الهجمات الإرهابية" في تركيا

ندّدت "منظمة التعاون الإسلامي" بالتفجيرين اللذين شهدتهما العاصمة التركية أنقرة يوم السبت الماضي 10 تشرين أول (أكتوبر) الجاري، وأسفرا عن 97 قتيلا و246 مصابا.
ووصفت المنظمة في بيان صدر عنها اليوم الاربعاء (14|10)، هذيْن الهجومين بـ "العمل الإجرامي"، داعية إلى "وضع حد لمثل هذه الأعمال الإرهابية التي تتنافى مع كل المبادئ الإنسانية".
وأكّد البيان، على دعم منظمة التعاون الإسلامي وتضامنها التام مع تركيا فيما تبذله من جهود لمكافحة الإرهاب، معربة عن تعاطفها مع تركيا.
وأقدّمت "التعاون الإسلامي" تعازيها لتركيا، حكومة وشعبا، متمنية الشفاء العاجل لمصابي التفجيرين.
وجدّدت المنظمة، تأكيدها على موقفها المبدئي المندّد بالإرهاب بجميع أشكاله، مشددة في الوقت ذاته على أنها ستواصل تعاونها الفعال مع المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب ومعالجة أسبابه الحقيقية والتصدي لهذا التهديد الأشد خطورة على السلم والأمن الدوليين، كما قال البيان.
وكان هجوم انتحاري مزدوج وقع صباح السبت الماضي، قرب محطة القطارات بالعاصمة التركية أنقرة، حيث كان يتجمع أشخاص قادمون من ولايات تركية أخرى للمشاركة في فعالية دعت إليها مجموعة من منظمات المجتمع المدني، بعنوان "العمل، السلام، الديمقراطية".
وخلّفت التفجيران بحسب أحدث المعطيات الصادرة عن وزارة الصحة التركية، 97 قتيلا و246 مصابا، بينهم 48 حالتهم حرجة.

أوسمة الخبر تركيا أمن تفجيرات إدانة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.