الاحتلال يحوّل المعتقلين الجدد إلى "الاعتقال الإداري"

ذكرت "نادي الأسير الفلسطيني"، أن سلطات الاحتلال، أصدرت أمس الثلاثاء (10|11)، 43 أمر اعتقال إداري جديد بحق أسرى فلسطينيين، ليرتفع عدد المعتقلين الإدارين في السجون الاسرائيلية إلى 540 معتقلا.
وأوضحت الجمعية في بيان صحفي تلقته "قدس برس"، اليوم الأربعاء (11|11)،  أن أوامر الاعتقال الإداري بحق 43 أسيرا، تراوحت بين 2- 6 شهور، موضحة أن من بينها 32 أمر اعتقال جديد، و11 أمر تم تجديد الاعتقال الإداري لهم للمرة الثانية والثالثة على التوالي.
ولفتت الجمعية التي تُعنى بالأسرى الفلسطينيين، إلى أن الاحتلال يصدر أوامر الاعتقال الإداري دون تقديم الأسير للمحكمة أو إصدار لائحة اتهام بحق، حيث يحاكم وفقا لما يسمى اسرائيليا بـ "مواد وملف سري".
يُشار إلى أن سلطات الاحتلال صعّدت من أوامر الاعتقال الإداري منذ شهر تشرين أول (أكتوبر) الماضي، كـ "سياسة متجددة" لمحاربة انتفاضة القدس ومحاولة إخماد المواجهات في الضفة الغربية والقدس المحتلتين، كما يستخدم كنوع من أنواع الضغط بهدف الابتزاز، حيث لا يعرف المعتقلون متى سيتم إطلاق سراحهم.

 

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.