"علماء فلسطين" تطالب بتحرك عربي لمواجهة قرار حظر "الحركة الإسلامية"

أدانت "رابطة علماء فلسطين" في لبنان، قرار الاحتلال الإسرائيلي حظر "الحركة الإسلامية" في الداخل الفلسطيني، واعتبرت أن ذلك يأتي "ضمن سياسة القهر والعدوان والعقاب والجماعي على الشعب الفلسطيني".
واعتبرت الرابطة قرار الاحتلال بأنه "إعلان حرب على الوجود الفلسطيني في الداخل المحتل .. ومحاولة يائسة لإخماد إنتفاضة القدس المباركة، وخطوة باتجاه مواصلة سياسة التهويد والتغيير الديمغرافي" بحسب البيان.
وأكد "علماء فلسطين" في لبنان على أن "القرار الصهيوني العنصري يستدعي تصعيد الانتفاضة، وتحرك عربي وإسلامي واسع لنصرة الشعب الفلسطيني، وحماية المقدسات"، ودعا البيان "لجعل يوم الجمعة القادم يوم غضب في مخيمات لبنان، ونطالب خطباء المساجد بتخصيص خطبة الجمعة لنصرة الشعب الفلسطيني".

وكان المجلس الوزاري المصغر للاحتلال "كابينت" قد أصدر الاثنين (16 تشرين ثاني/نوفمبر) قرارا حظر بموجبه "الحركة الإسلامية" داخل فلسطين المحتلة عام 48، معتبرا بعض شخصياتها ولجانها محظورة.
واتهم الوزاري المصغر، رئيس حركة الشيخ رائد صلاح بتأجيج الأوضاع في المسجد الأقصى وممارسة "حملة تحريض ممنهجة وكاذبة ضد دولة إسرائيل".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.