محدث| اعتقال فتاة فلسطينية قرب المسجد الإبراهيمي بدعوى حيازتها "سكين"

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم السبت (21|11)، فتاة فلسطينية بالقرب من المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية المحتلة، بدعوى "حيازتها سكين مطبخ".
وقال مدير المسجد الإبراهيمي، منذر أبو الفيلات، في تصريح خاص لـ "قدس برس"، إن "جنود الاحتلال اعتقلوا فتاة فلسطينية لدى اقترابها من حاجز عسكري دائم مقام على مدخل المسجد الإبراهيمي بدعوى حيازتها سكين في حقيبتها".
من جانبها، زعمت شرطة الاحتلال في بيان صحفي حصلت "قدس برس" على نسخة منه، اليوم السبت، أن الفتاة الفلسطينية حاولت طعن أحد جنود الاحتلال، مشيرة إلى أنه "جرى اعتقالها ونقلها لأحد مراكز التحقيق".
وأفاد بيان الشرطة أن الفتاة من بلدة "يطا"، قضاء الخليل، وتبلغ من العمر (27 عاماً).

من جانبه، قال نادي الأسير الفلسطيني في مدينة الخليل إن الاحتلال اعتقل الفتاة تمارا أحمد شريتح (27 عاماً)، من بلدة يطا، أثناء تواجدها بالقرب من المسجد الإبراهيمي، مشيراً إلى أنها أم لـ 4 أطفال.
وكانت قوات الاحتلال اعتقلت أمس الجمعة فتى فلسطينياً من بلدة "دير سامت"، قضاء الخليل، بدعوى حيازته سكيناً ومحاولته طعن أحد الجنود الإسرائيليين بالقرب من المسجد الإبراهيمي. 

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.