"حماس" تعلن عن نيتها عدم إقامة مهرجانها المركزي في ذكرى انطلاقتها

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أنها ستوظف فعاليات إحيائها لذكرى انطلاقتها الثامنة والعشرين هذا العام لدعم "انتفاضة القدس"، كاشفة أنه لن يكون هناك مهرجانًا مركزيًا للحركة في قطاع غزة.
وقال توفيق أبو نعيم، مسئول جهاز العمل الجماهيري - وهو الجهاز الذي توكل إليه مهام التجهيز لفعاليات الحركة -: "إن دعم انتفاضة القدس هو أحد أهم عناوين إحياء حركة حماس للذكرى الثامنة والعشرين لانطلاقتها لهذا العام إلى جانب عناوين أخرى كالأسرى، ورفع الحصار والمختطفين الأربعة في مصر".
وأضاف أبو نعيم لـ "قدس برس": "القرار في داخل الحركة (حتى الآن) إنه لن يكون هناك مهرجانًا مركزيًا للحركة في إحياء ذكرى انطلاقتها هذه السنة كما كان الحال العام الماضي، وذلك مراعاة لوضع المواطنين المحاصرين والمدمرة منازلهم في قطاع غزة والمكلومين في الضفة الغربية والقدس المحتلة ومناطق الداخل المحتل عام 1948، ومخيمات الشتات".
وكشف أن الفعاليات ستتركز على مهرجانات في كل منطقة على حدى، وكذلك مسيرات جماهيرية إحياء لهذه الذكرى إضافة إلى فعليات أخرى سيعلن عنها في حينه، وأن شعار الفعاليات وخلفياتها ستركز على انتفاضة القدس والأسرى والحصار وكذلك قضية المختطفين الأربعة في مصر.
وأخذت مهرجانات حركة "حماس" في ذكرى انطلاقتها التي تصادف في الرابع عشر من كانون أول (ديسمبر) من كل عام؛ شهرة كبيرة على مدار السنوات الماضية وذلك لحشدها أعداد هائلة من الجماهير الفلسطينية والتي يتم خلالها إعلان عن مواقف وسياسات الحركة.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.