مشعل يجري مباحثات مع نائب رئيس الوزراء الماليزي

التقى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" خالد مشعل، اليوم الأربعاء، بنائب رئيس الوزراء الماليزي زاهد حميدي، في العاصمة كوالالمبور.

وبحث حميدي ومشعل الذي يزور ماليزيا على رأس وفد قيادي من حركته، آخر التطورات في مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك في ظل تصاعد العدوان الإسرائيلي ضد المقدسات الفلسطينية.

وقال عضو المكتب السياسي لـ "حماس" محمد نزال، في منشور على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن اللقاء الذي ضمّ قيادات حركة "حماس" ونائب رئيس الحكومة الماليزية ووزير شؤون الأمن القومي شهيدان قاسم، تناول الأوضاع السياسية على الساحة الفلسطينية، خصوصا ما يتعلّق بـ "انتفاضة القدس" والتحرّكات الإسرائيلية لتهويد المسجد الأقصى، كما قال.

كما حضر وفد الحركة جانب من جلسة مجلس الشورى الماليزي، حيث رحّب رئيس المجلس برئيس وأعضاء الوفد كـ "ضيوف شرف على المجلس، وعلى ماليزيا"، وذلك بحسب نزال.

وكان وفد حركة "حماي" قد التقى في وقت سابق من صباح اليوم، بالأمين العام لحزب "أمنو" الحاكم في ماليزيا تنكو عدنان منصور.

وحضر الاجتماع الذي ترأسه القيادي موسى أبو مرزوق، كل من محمد نزال وماهر عبيد، ورئيس منظمة الثقافة الفلسطينية مسلم عمران، وكذلك مسؤولة البروتوكول والعلاقات الدولية في حزب "أمنو".

وكان وفد حركة "حماس" برئاسة خالد شعل وعضوية كل من موسى أبو مرزوق ومحمد نزال وماهر عبيد، قد وصل أمس الثلاثاء إلى العاصمة الماليزية كوالالمبور تلبية لدعوة رسمية من حزب "أمنو"، حيث من المقرر أن تستمر هذه الزيارة لأربعة أيام لحضور المؤتمر السنوي للحزب.

ومن المقرّر أن يعقد وفد "حماس" خلال الزيارة التي تأتي بعد شهرين من زيارة مشعل على رأس وفد قيادي إلى جنوب إفريقيا، اجتماعات عدة مع وزراء وقادة أحزاب ماليزيين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.