صحيفة: الحكومة البريطانية تحاول إخفاء معاهدة أمنية سرية مع السعودية

كشفت صحيفة "الإندبندنت" البريطاني النقاب عن "الحكومة البريطانية وقعت معاهدة أمنية مع السعودية والأن تحاول منع نشر التفاصيل."

وذكر تقرير أعده المحرر السياسي للصحيفة أوليفر رايت بعنوان "المعاهدة الأمنية السرية بين بريطانيا والمملكة العربية السعودية"، أن وزيرة الداخلية البريطانية تريزا ماي قامت بتوقيع المعاهدة مع ولي العهد ووزير الداخلية السعودي محمد بن نايف خلال زيارتها للمملكة العام الماضي لكن وزارة الداخلية لم تعلن ذلك في حينه.

ويقول التقرير، الذي نقلته إلى العربية هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي": "إن الداخلية البريطانية نشرت تقريرا بعد زيارة ماي للمملكة بعام أشارت فيه بشكل غير مباشر إلى اتفاق لتحديث وزارة الداخلية السعودية".

ويضيف: "إن طلبا قدم وفقا لقانون حرية المعلومات من قبل حزب الأحرار الديمقراطيين الذي كان جزءا من الحكومة وقت توقيع المعاهدة أوضح أنها أوسع مما اعتقد البعض في السابق."

وحسب رايت رفضت الوزارة الاستجابة للطلب.

ويعرج على اسباب ساقتها الداخلية البريطانية لعدم نشر تفاصيل المعاهدة منها أنها تتضمن معلومات مرتبطة بالتعاون الأمني بين بريطانيا والسعودية ونشرها "سيقوض هذا التعاون ويهدد الامن القومي البريطاني".

ويؤكد التقرير أن عددا من جمعيات حقوق الانسان انتقدت "المعاهدة السرية" مطالبة الحكومة البريطانية بعدم دعم المملكة لسجلها السابق في "انتهاك حقوق الإنسان".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.