نابلس: الاحتلال يقتحم مركزا مختصا بشؤون الأسرى ويغلقه لـ6 أشهر

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، مقر مركز "أحرار" لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، وقامت بمصادرة محتوياته وإغلاقه لستة أشهر.
وأوضح مدير المركز فؤاد الخفش، أن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت مقر المركز الكائن وسط مدينة نابلس، وقامت بخلع أبوابه وتفتيشه ومصادرة أجهزة الحاسوب والكاميرات الخاصة بالمركز، والأرشيف الخاص بالمركز.
وأضاف خلال حديث مع "قدس برس"، أن الاحتلال قام بتعليق قرار على باب المركز، يقضي بإغلاق المركز لستة أشهر بحجة التحريض.
وأشار إلى أن الاحتلال صعد مؤخرا من اقتحام المؤسسات التي تقوم بفضح ممارساته من قتل واعتقالات واحتجاز لجثامين، لافتا إلى أنه لم يتلق سابقا أي إخطارات من الاحتلال بخصوص عمل مركزه الذي يختص بشؤون الأسرى ويسلط الضوء على معاناتهم.
وطالب الخفش السلطة الفلسطينية بحماية المؤسسات العاملة على الساحة الفلسطينية، كما طالب المؤسسات الحقوقية بتوحيد الجهود ومخاطبة المجتمع الدولي لوقف الحملة التي تستهدف كل من يمارس دوره في تعرية هذا الاحتلال وكشفه أمام العالم.
وكانت قوات الاحتلال اقتحمت فجر اليوم مقر لجنة الزكاة في مدينة بيت لحم وقامت بخلع أبوابه ومصادرة عدد من محتوياته.

 

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.