تقرير: 265 انتهاكا لأجهزة السلطة بالضفة في ديسمبر الماضي

قالت "لجنة أهالي المعتقلين السياسيين" في الضفة الغربية المحتلة، إنها رصدت 265 انتهاكا للأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية، خلال الشهر الأخير من العام 2015، في ظل استمرار "انتفاضة القدس".
وأشارت اللجنة في تقرير إحصائي تلقته "قدس برس" اليوم السبت، إلى أن الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة بالضفة "واصلت انتهاكاتها بحق المواطنين بسبب انتماءاتهم السياسية"، مشيرةً إلى قيامها الشهر الماضي باعتقال 121 مواطنا فلسطينيا "على خلفية انتماءاتهم السياسية".
وفيما يتعلق بطبيعة الشريحة المستهدفة من قبل حملات الاعتقالات، أحصى التقرير 36 عملية اعتقال طالت طلبة جامعيين، و4 أخرى بحق معلمين ومثلها بحق مهندسين، بالإضافة إلى 3 حالات اعتقال طالت صحفيين ومثلها ضد طلبة مدارس، فضلا عن اعتقال إمام مسجد.
وفي السياق ذاته، رصد تقرير "لجنة أهالي المعتقلين السياسيين" 83 حالة استدعاء للتحقيق مع مواطنين فلسطينيين من مناطق مختلفة في الضفة الغربية المحتلة.
من جانبه، استنكر القيادي في حركة "حماس" وصفي قبها، مواصلة الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة اختطاف واحتجاز العديد من الشبان ومنهم الطلبة الجامعيين.
وأعرب قبها لـ "قدس برس"، عن أسفه أن تتم الانتهاكات والاعتقالات في وقت الذي تستمر فيه إنتفاضة القدس المباركة ويتعاظم زخمها على طريق الحرية والاستقلال ونصرة المسجد الأقصى.
وانتقد وزير الأسرى الفلسطيني الأسبق، ما وصفه بـ "إصرار الأجهزة الأمنية الفلسطينية على استمرار التنسيق والتعاون الأمني مع الاحتلال، "رغم وجود قرار من المجلس المركزي الفلسطيني بوقف كل مظاهر وأشكال هذا التنسيق والتعاون".

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.