محصلة| شهيدان وخمس إصابات في اليوم الـ 101 لانتفاضة القدس

صورة أرشيفية

رصدت وكالة "قدس برس" اندلاع المواجهات بين قوات الاحتلال الإسرائيلي والشبان الفلسطينيين، اليوم السبت، (اليوم الـ 101 لانتفاضة القدس)، في تسع نقاط تماس بمختلف أنحاء الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلتين.

وارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين في مختلف الأراضي الفلسطينية، (الضفة الغربية ومدينة القدس، قطاع غزة، والداخل المحتل)، إلى 152، عقب قتل جنود الاحتلال لاثنين من مدينة جنين، فجر اليوم السبت.

وأفاد طاقم وكالة "قدس برس" أن المواجهات اندلعت في قرية العيسوية، وحاجز "شعفاط العسكري" بمدينة القدس المحتلة، وقريتي تقوع ونحالين في بيت لحم، بالإضافة لمواجهات في بلدتي كفر قدوم وجيوس قرب قلقيلية، ومفترق "بيت عينون"، شرقي الخليل، وبلدة يعبد جنوبي غرب جنين، بالإضافة لحاجز "الحمرا العسكري"، شمالي أريحا.

وبيّن مراسل "قدس برس" في جنين أن قوات الاحتلال قتلت كلاً من علي محمد أبو مريم (21 عاماً)، وسعيد أبو الوفا (40 عاماً)، على حاجز "الحمرا العسكري"، شمالي مدينة أريحا، الواقعة شرقي الضفة المحتلة.

من جانبها، قالت جمعية "الهلال الأحمر الفلسطيني" إن طواقمها تعاملت مع إصابتين بالعيارات المعدنية المغلفة بالمطاط، وحالتي اختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات بالقرب من مفرق "بيت عينون"، شرقي الخليل.

وأصيب مسنٌّ فلسطيني بعيار ناري في منطقة الفخذ، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال، قرية كفر قدوم، شرقي قلقيلية، عقب قمع مسيرة مناهضة للإستيطان في القرية.

وأوضح منسق "المقاومة الشعبية" في كفر قدوم، مراد شتيوي، في حديث لـ"قدس برس"، أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي والمطاطي "بشكل عشوائي"، ما أدى إلى إصابة مواطن واحد على الأقل.

واندلعت مواجهات قرب جدار الفصل العنصري المقام غربي قرية جيوس، شرقي قلقيلية، أطلقت خلالها قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيلة للدموع، أسفرت عن إصابة العشرات بحالات اختناق، "قدم لهم العلاج ميدانياً".

وفي جنين، اندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وجنود الاحتلال، في بلدة يعبد، جنوبي غرب المدينة، دون الإبلاغ عن إصابات.

وفي سياق متصل، شددت قوات الاحتلال المتمركزة على حاجز "عناب العسكري"، شرقي طولكرم، من إجراءاتها وقامت بتفتيش المواطنين الخارجين من المدينة، والتكيل بهم، وفقاً لرواية شهود العيان.

ودهمت آليات عسكرية تابعة لقوات الاحتلال قرية نحالين، غربي مدينة بيت لحم، ما أدى لاندلاع مواجهات مع الشبان الفلسطينيين الذين تصدوا لها، ورشقها بالحجارة.

وكانت قوات الاحتلال احتجزت شاباً فلسطينياً "مجهول الهوية" على مدخل قرية تقوع، شرقي بيت لحم، ونكّلت به.

وفي مدينة القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الطفل مجد عزيز عبيد (8 سنوات)، من قرية العيساوية. بالإضافة لقمع مسيرة شبابية على حاجز "شعفاط العسكري"، ما أدى لاندلاع مواجهات، دون الحديث عن إصابات.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.