نتنياهو يتخوف من عقوبات اوروبية جديدة ضد المستوطنات

قالت صحيفة "هآرتس" العبرية، إن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، أعرب عن تخوفه من فرض الاتحاد الاوروبي عقوبات أخرى ضد مستوطنات الضفة الغربية المحتلة.

ونقلت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، عن نتنياهو، قوله خلال اجتماع لكتلة الليكود في الكنيست: "نحن نواجه أزمة ليست صغيرة مع الاتحاد الأوروبي، في الجانب السياسي، حيث قاموا بوسم منتجات (المستوطنات)، ولا نعرف ان كانوا سيقومون بأمر آخر".

وبحسب الصحيفة، فمن المنتظر ان يتم خلال اللقاء الشهري لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، الأسبوع المقبل، صدور قرار يتعلق بالموضوع الاسرائيلي – الفلسطيني، لكنه ليس من الواضح بعد مدى حدة القرار المرتقب.

وتدرس بعض دول الاتحاد الأوروبي، وعلى رأسها فرنسا، منذ أشهر إمكانية دفع قرار ضد المستوطنات في مجلس الأمن الدولي، استمرارًا لقرار وسم منتجات المستوطنات.

وكانت "هآرتس" كشفت في كانون أول/ نوفمبر 2014، وثيقة داخلية للاتحاد الأوروبي تتضمن قائمة بالعقوبات ضد اسرائيل على خلفية البناء في المستوطنات.

وأظهرت الوثيقة اقتراحات تدعو إلى انتهاج خطوات ضد شركات أوروبية تعمل في المستوطنات، ومنع دخول المستوطنين الذين مارسوا أعمال العنف ضد فلسطينيين إلى أوروبا.

وقال نتيناهو "إسرائيل ردت بشكل صارم على القرار الأوروبي المتعلق بوسم منتجات المستوطنات، من خلال قطع الاتصالات مع خدمات الخارجية الاوروبية ومؤسسات الأتحاد في بروكسل، في أواخر كانون أول/ نوفمبر 2015، في الموضوع الفلسطيني.

ـــــــــــــــ

من سليم تايه

المحرر: إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.