ضابط إسرائيلي يوقظ جنوده بـ "قنبلة غاز"

أُصيب عدد من جنود جيش الاحتلال بحروق وحالات اختناق، إثر استهدافهم بقنبلة غازية ألقاها نحوهم ضابط إسرائيلي بهدف إيقاظهم من النوم.
وذكرت صحيفة /يسرائيل هيوم/ العبرية في عددها الصادر اليوم الأربعاء، أن أحد الضباط في "لواء المظليين" التابع للجيش الإسرائيلي، ألقى قنبلة غاز داخل الخيمة التي ينام فيها جنوده، صباح أمس، لحثّهم على الاستيقاظ في الوقت المحدّد، ما أدّى إلى إصابة عدد منهم بحروق في العيون وحالات اختناق وغثيان. متفاوتة في الشدّة.
وأضافت الصحيفة العبرية، أن الحادث وقع في قاعدة "تسئليم" العسكرية جنوب الأراضي الفلسطينية، حيث غضب الضابط الإسرائيلي لعدم انضباط جنوده والتزامهم بمواعيد التدريب وتأخرهم في النوم؛ "فقرّر تلقينهم درساً بإيقاظهم باستخدام الغاز"، حسب الصحيفة. 
من جانبها، أشارت قيادة الجيش الإسرائيلي إلى أنها ستشرع بعملية التحقيق في الحادث و"معالجته".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.