الاحتلال يمنع النائب حسن خريشة من السفر

منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، مساء اليوم الخميس، حسن خريشة النائب الثاني لرئيس "المجلس التشريعي الفلسطيني" من السفر إلى تركيا عن طريق معبر "الكرامة" الذي يصل الضفة الغربية بالعالم الخارجي، عبر الأردن. 

وأوضح خريشة في حديث لـ "قدس برس" أن سلطات الاحتلال احتجزته مساء اليوم لمدة أربع ساعات على معبر "الكرامة" قبل تبليغه بقرار منعه من السفر "دون أي مبرر".

وأوضح النائب الفلسطيني، أنه كان ينوي التوجّه إلى تركيا للمشاركة في فعالية حول القضية الفلسطينية.

وأشار إلى أن سلطات الاحتلال تمنعه من السفر منذ سبعة أعوام، وسبق أن سمحت له بذلك قبل ثلاثة أشهر، إلا أنها أعادت قرار الحظر مجدداً.

واعتبر خريشة، أن منعه ونواب المجلس التشريعي من السفر للخارج يهدف إلى "حجب الصوت الفلسطيني ومنع إيصال حقيقة المعاناة من الاحتلال"، وفق تعبيره.

وانتقد خريشة دور السلطة الفلسطينية ووزارة الشؤون المدنية التي تمتنع عن التدّخل لحل إشكالية حظره ونواب التشريعي من السفر، في حين تجري اتصالاتها مع الاحتلال لشؤون ومصالح متعددة لتسهيل سفر وتنقل شخصيات، وتحقيق مصالح أقل أهمية من منع ممثلي الشعب من السفر"، وفق قوله.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من يوسف فقيه
المحرر: زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.