الداخلية الفلسطينية تنفي وجود تحركات إسرائيلية على حدود غزة

أكدت وزارة الداخلية الفلسطينية أن الأوضاع على الحدود الشرقية لقطاع غزة طبيعية  ولا جديد على تحركات الجيش الإسرائيلي هناك مع أخذهم أعلى درجات الحيطة والحذر.

وقال إياد البزم الناطق باسم وزارة الداخلية الفلسطينية في غزة لقدس برس: الظروف الميدانية على حدود قطاع غزة هادئة بشكل عام، والفصائل الفلسطينية ملتزمة بحالة التوافق الوطني.

وأضاف تعقيباً على تقارير نشرت حول وجود حشودات عسكرية إسرائيلية على حدود قطاع غزة لتنفيذ عملية عسكرية جديد؛ "الاحتلال ليس بحاجة لوجود حشود عسكرية كبيرة لتنفيذ عملية ضد قطاع غزة لان دباباته موجودة بشكل دائم في مواقعها المتاخمة لقطاع غزة وليس هناك أي جديد يمكن ذكره ميدانياً".

واستدرك الناطق باسم وزارة الداخلية بالقول: "لكننا كوزارة داخلية وأجهزة أمنية وأمن وطني لا نأمن مكر الاحتلال في هذه الظروف الطبيعية ونأخذ أعلى درجات الحيطة والحذر على المستوى الرسمي وكذلك فصائل المقاومة الفلسطينية".

وكانت تقارير صحفية ذكرت أن قوات الاحتلال تجمع حشود عسكرية لها على طول الشريط لحدودي لقطاع غزة من اجل شن عملية عسكرية جديدة ضد قطاع غزة.

وتعرض قطاع غزة في السابع من تموز / يوليو 2014 لحرب إسرائيلية كبيرة استمرت لمدة 51 يوما، وذلك بشن آلاف الغارات الجوية والبرية والبحرية عليه، حيث استشهد جراء ذلك 2324 فلسطيني وأصيب الآلاف، وتم تدمير آلاف المنازل، والمنشآت الصناعية والمساجد والمدارس، وارتكاب مجازر مروعة. 

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.