رام الله.. سلطات الاحتلال تُعيد جثمانيْ شهيديْ عملية "بيت حورون"

استلمت طواقم "جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني"، اليوم الجمعة، جثمانيْ الشهيدين إبراهيم علان (23 عامًا) وحسين أبو غوش (17 عامًا)، من حاجز "عوفر العسكري" قرب بلدة بيتونيا، غربي مدينة رام الله، (الواقعة شمال القدس المحتلة).

وذكرت الجمعية في بيان لها، أن طواقمها استلمت جثماني الشهيديْن علان وأبو غوش، واللذيْن ارتقيا، الإثنين الماضي، عقب تنفيذهما عملية طعن في مستوطنة "بيت حورون" المقامة على أراضي المواطنين جنوبي غرب رام الله، ما أدّى إلى مقتل مستوطنة وإصابة أخرى.

وقال سليمان عطا الله من مركز قلنديا الإعلامي لـ "قدس برس" إن سيارات إسعاف الهلال الأحمر نقلت جثمانيّ الشهيديْن إلى مجمع فلسطين الطبي في رام الله، مشيرًا إلى أنه سيتم تشييع جثمان الشهيد أبو غوش، اليوم الجمعة، في مخيم قلنديا شمالي القدس المحتلة.

وأفادت مصاد محلية لـ "قدس برس" أنه سيتم تشييع جثمان الشهيد علان في قرية بيت عور، غربي رام الله، بعد ظهر يوم غدٍ السبت.

يُشار إلى أن سلطات الاحتلال ما زالت تحتجز جثامين عشرة شهداء من مدينة القدس المحتلة، وتماطل في تسليمهم لذويهم كعقاب جماعي على العمليات الفدائية التي قاموا بها أبناءهم.

ــــــــــــــــــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان

تحرير: خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.