أسير محرر: معاناة الأسرى تتضاعف مع اكتظاظ السجون وبرد الشتاء

القيادي خالد الحاج واحتضانه الأول لأطفاله التوأم الذين جاءوا الى الدنيا وهو في الأسر

أكد الأسير المحرر والقيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" خالد الحاج، أن الأسرى يعانون معاناة مضاعفة في الشتاء وبسبب اكتظاظ السجون الاسرائيلية.
وأوضح "الحاج" لـ "قدس برس"، والذي أفرج عنه مساء اليوم الأحد، أن سجن النقب، حيث كان يقضي محكوميته، يعاني من ازدياد أعداد الأسرى بشكل كبير، بما لا تحتمله الزنازين، كما أن موارد الأسرى بقيت مثلما هي قبل الاكتظاظ، فأصبح هناك نقص حاد في احتياجات الأسرى المختلفة.
وأشار إلى أن الأسرى تأثروا بشكل كبير بالمنخفضات الجوية، في ظل عدم سماح الاحتلال بإدخال الملابس الشتوية، وكذلك الأغطية الكافية للأسرى، مشيرا لأن الموجود حاليا هو ذاته الذي كان قبل عام.
وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي أفرجت عن القيادي  في حماس خالد الحاج، مساء اليوم، بعد اعتقال دام في سجون الاحتلال مدة عامين، وهو من مدينة جنين، (75 كم شمال القدس المحتلة)، رُزق خلالهما بتوأم من الأطفال الذكور، أثناء أسره، علما بأنه له ثلاثة بنات.
يذكر أن القيادي الحاج، شغل في فترة سابقة متحدثا باسم حركة "حماس" في جنين، وهو أسير محرر أمضى في سجون الاحتلال الإسرائيلي ما يزيد عن 15 عاما، في اعتقالات مختلفة.

ـــــــــــــــ

من زيد أبو عرة
تحرير محمد جمال عرفة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.