الاحتلال يحتجز صحفيَين خلال قمع مسيرة سلمية قرب قلقيلية

احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، صحفيَين فلسطينيَين خلال قمعها لمسيرة "كفر قدوم" الأسبوعية المناهضة للاستيطان، في مدينة قلقيلية (75 كيلومتراً شمال القدس المحتلة).

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم، مراد شتيوي، بأن قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي ترافقها جرّافات وآليات هدم، اقتحمت بلدة كفر قدوم، وقمعت مسيرة سلمية تحت إطلاق كثيف لقنابل الغاز والصوت، ما أدى إلى وقوع العديد من الإصابات الطفيفة في صفوف المتظاهرين.

وأوضح شتيوي في بيان صحفي، أن قوات الاحتلال احتجزت مصور وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية، أيمن نوباني، ومصور إذاعة (24 إف إم)، محمد ترابي، لساعات ومنعهتم من تغطية فعاليات المسيرة السلمية، قبل أن تطلق سراحهما بعد انتهاء المسيرة.

يُشار إلى أن بلدة كفر قدوم، تشهد منذ عدة سنوات مسيرة أسبوعية رفضًا لممارسات الاحتلال الاستيطانية، وللمطالبة بفتح شارع البلدة المغلق منذ أكثر من 13 عامًا.


ـــــــــــــــ

من محمد منى
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.