الكويت توقع اتفاقية "تسهيل العبور" مع الناتو

وقعت الكويت وحلف شمال الأطلسي "ناتو" اليوم "اتفاقية العبور" في إطار تعزيز الشراكة والتعاون بين الجانبين.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية، التي أوردت الخبر اليوم، عن النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، الذي وقع الاتفاقية مع الأمين العام لحلف الناتو ينس شتولتنبرغ، تأكيده، أن "اتفاقية العبور بين الكويت وحلف شمال الأطلسي تعتبر لبنة أخرى تضاف إلى الشراكة القائمة بين الجانبين والهادفة إلى تسهيل مرور قوات الحلف عبر أراضي الكويت مما سيساهم بتدعيم قدراتنا في مواجهة تحدياتنا الأمنية"، على حد تعبيره.

من جهته ذكر شتولتنبرغ أن هذه الاتفاقية "ستسهل عبور قوات الناتو، إضافة إلى المعدات والتجهيزات والقوات إلى مهمة الحلف في أفغانستان، وتهدف أيضا إلى تحويل جميع نشاطات الناتو في المنطقة إلى نشاطات أكثر فعالية"، وفق تعبيره.

يذكر أن صفة "حليف رئيسي خارج الناتو" هو تعيين يقدمه "حلف الناتو" أو الحكومة الأمريكية للدول التي لديها معها علاقات قوية، لكنهم ليسوا بأعضاء في هذا الحلف.

وبالنسبة للكويت فقد حصلت على هذه الصفة في عهد الرئيس الأمريكي جورج بوش الابن عام 2004.

و"الناتو" هو الاختصار الانجليزي لـ "منظمة حلف شمال الأطلسي"، وهي منظمة تأسست عام 1949 بناءً على معاهدة شمال الأطلسي التي تم التوقيع عليها في واشنطن في 4 نيسان (ابريل) سنة 1949.

وقد جاء تأسيس "حلف الناتو" بسبب توحّد القوات السوفييتية في دول شرق أوروبا، وشعور دول غرب أوروبا بقرب هجوم سوفييتي عليها.

يوجد مقر قيادة الحلف في "بروكسيل" عاصمة بلجيكا. وللحلف لغتان رسميتان هما الإنجليزية والفرنسية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.