رام الله.. رئيس السلطة الفلسطينية يدعو لاستئناف العملية التعليمية

طالب رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، المعلمين المُضربين للعودة إلى مدارسهم واستئناف "مهمتهم الإنسانية والوطنية"، مشيرًا إلى اتفاقٍ وُقِّع بين المعلمين والحكومة "وهو قيد التنفيذ".

وأضاف الرئيس الفلسطيني في كلمة له أمام اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، اليوم الثلاثاء، "إننا مكلفون بأن ننصف المعلمين وأن نقدم لهم ما يستحقونه من دعم ومساعدة في كل المجالات، وحريصون دائماً على أن يعيش المعلم بكرامة".

وكان المعلمين المُضربين، قد واصلوا اليوم الثلاثاء، فعالياتهم الاحتجاجية في مختلف مراكز مدن الضفة الغربية المحتلة، مطالبين حكومة التوافق الوطني الفلسطينية "إنصافهم ومنحهم حقوقهم".

وتشهد معظم المدارس الحكومية بالضفة المحتلة حالة من الإضراب وتعطيل الدوام للأسبوع الثالث على التوالي، في  ظل استمرار حراك المعلمين للمطالبة بالحصول على حقوقهم من الحكومة الفلسطينية.

وتتمحور مطالب المعلمين حول رفع الراتب الأساسي، وتطبيق علاوة طبيعة التخصص الدراسي، وفتح باب سلم الدرجات الوظيفية، وتأمين تعليم مجاني لأبناء المعلمين في الجامعات، وتنفيذ تعديلات على قانون التقاعد، ودفع مخصصات غلاء المعيشة.

ـــــــــــــــــ

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.