محكمة مصرية تؤيد إطلاق سراح شقيق "الظواهري"

قضت محكمة "جنايات الجيزة"، اليوم السبت، برفض طعن النيابة العامة المصرية ضد قرار إخلاء سبيل محمد الظواهري شقيق زعيم تنظيم "القاعدة" أيمن الظواهري، على ذمة قضية اتهامه بـ "إنشاء خلية إرهابية".

وأصدرت "جنايات القاهرة" أواخر الشهر الماضي، قراراً بالإفراج عن محمد الظواهري، على خلفية تدهور حالته الصحية مع تحديد إقامته؛ بحيث لا يتمكّن من مغادرة منزله إلا بإذن من الشرطة، على أن يتم عرضه على المحكمة ذاتها كل 45 يوما إلى حين انتهاء محاكمته.

وتقدمت "نيابة أمن الدولة العليا" بطعن على القرار، غير أن المحكمة رفضت الطعن على قرارها وأيّدت إطلاق سراحه وإخضاعه للحبس المنزلي.

وكان الظواهري محبوسا على ذمة قضية إنشاء خلية "إرهابية" في مصر، وأسندت النيابة العامة له اتهامات بـ "إنشاء وإدارة تنظيم إرهابي يرتبط بتنظيم القاعدة، يستهدف منشآت الدولة وقواتها المسلحة وجهاز الشرطة والمواطنين الأقباط، بأعمال إرهابية بغية نشر الفوضى وتعريض أمن المجتمع للخطر".

وسبق أن تغيّب الظواهري عن بعض جلسات المحكمة لأسباب صحية.

ويقول محامون وخبراء قانونيون، إن السلطات المصرية تخشي وفاة الظواهري في حبسه كما حدث مع القيادي الجهادي الراحل نبيل المغربي الذي توفي في 4 حزيران/ يونيو 2015.

وسبق أن أمضى الظواهري نحو 12 عاماً في السجون المصرية، منذ أن تسلمته مصر من الإمارات عام 1999، قبل أن تفرج عنه في آذار/ مارس 2011، بعد الثورة التي اطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك.


ـــــــــــــــــ
تحرير زينة الأخرس

أوسمة الخبر مصر قضاء إفراج الظواهري

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.