طلبة الجامعة الأردنية يواصلون اعتصامهم المفتوح احتجاجا على الرسوم

الاعتصام دخل يومه الحادي عشر على التوالي

يواصل طلبة من الجامعة الأردنية في عمّان، كبرى الجامعات في المملكة،اعتصامهم المفتوح لليوم الحادي عشر على التوالي احتجاجا على قرار اتخذه مجلس العمداء برفع رسوم الدراسة الجامعية بنسبة تجاوزت 100 بالمائة.

وقال المتحدث باسم التجمع لطلابي إلغاء قرار رفع الرسوم في الجامعة الأردنية، هشام عياصرة إن "مجلس أمناء الجامعة لم يتوصل إلى أي اتفاق مع التجمع الطلابي يلبي طموح الطلاب ويخفف من معاناتهم من الرسوم المرتفعة لأسعار الدراسة في الجامعة الأردنية".

وأضاف عياصرة لـ "قدس برس"، أن الاعتصام مستمر ومفتوح حتى تتحقق مطالب الطلاب الجامعيين بإلغاء قرار رفع الرسوم.

واتخذ مجلس الأمناء في الجامعة الأردنية قرارا برفع الرسوم الجامعية لطلبة النظام الموازي، من 30 إلى 100 في المائة حسب التخصص، بينما ارتفعت رسوم الدراسات العليا من 100 إلى 180 في المائة، بدءأ من العام الجامعي 2014/2015.

ونظام "الموازي" هو نظام شبيه بالتعليم الخاص، يدرس الطالب على حسابه الشخصي بدون دعم من الجامعة، وهو نظام ابتكرته الجامعات الحكومية في الأردن لتعويض جزء من انخفاض مخصصاتها الحكومية.

ويتيح "الموازي" للطلبة الدراسة في الجامعات الحكومية بأسعار أعلى من الطلبة المقبولين بنظام التنافس.

وقال عياصرة إن عددا من الجامعات الأردنية أعلنت تضامنها مع طلبة الجامعة الأردنية في مطالبهم بإلغاء قرار رفع الرسوم، مشيرا إلى توسع نطاق الاعتراض على القرار ليشمل عددا من كبريات الجامعات الأردنية مثل جامعة العلوم والتكنولوجيا (شمال الأردن) وجامعة اليرموك (شمال الأردن).

_______

من حارث عواد
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.