رام الله.. سفير فنزويلا يتعهد بتدويل ملف الانتهاكات الإسرائيلية

خلال لقاء وفد نواب التغيير والاصلاح بالسفير الفنزويلي

قال سفير فنزويلا لدى السلطة الفلسطيينة، ماهر صافي طه، إنه سيعمل على نقل الانتهاكات الإسرائيلية بحق أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني ومدينة القدس المحتلة، إلى المحافل الدولية المختلفة.

وأفاد طه، بأن بلاده ستعمل على استثمار علاقاتها وحضورها على الساحة الدولية لنصرة القضية الفلسطينية بمختلف مكوناتها، وفق قوله.

وأكد السفير الفنزويلي خلال لقاء جمعه بوفد برلماني من نواب المجلس التشريعي، اليوم الاثنين، على موقف بلاده الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني ومطالبته بالحرية والاستقلال.

وناقش الوفد البرلماني الملف الفلسطيني؛ لا سيّما المصالحة وانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق النواب والشعب الفلسطيني المسجد الأقصى المبارك، وفقًا لمصادر في مكتب نواب "التغيير والإصلاح" بالضفة الغربية.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن لقاء الوفد البرلماني بالسفير الفنزويلي، "يأتي ضمن سلسلة لقاءات يعقدها أعضاء المجلس التشريعي، مع السفراء وممثلي الدول لدى السلطة الفلسطينية".

يُذكر أن السيد ماهر طه صافي، كان قد عُيّن سفيرًا جديدًا لكاراكاس لدى السلطة الفلسطينية بالضفة الغربية المحتلة.

ويُشار إلى أن فنزويلا كانت قد قطعت علاقاتها بدولة الاحتلال الإسرائيلي منذ العام 2008، عقب العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة آنذاك.


ــــــــــــــــــ
من خلدون مظلوم
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.