الولايات المتحدة تعرب عن قلقها إزاء انتهاكات حقوق الإنسان في مصر

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية، عن بالغ قلقها إزاء "انتهاكات" حقوق الإنسان في مصر، بعد قرا الأخيرة اغلاق جمعيات تعنى بحقوق الإنسان.

وانتقد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، في بيان صحفي، اليوم السبت، "إعادة الحكومة المصرية التحقيق في طبيعة عمل الجمعيات ومنظمات المجتمع المدني المعنية بحقوق الإنسان".

كما انتقد قرار السلطات المصرية إغلاق مركز النديم لضحايا العنف والتعذيب (غير حكومي)، المعني بتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان وعلاج ضحايا التعذيب.

ووصف كيري القرار بأنه "يمهد لاعتقالات تعسفية بحق المعارضين السياسيين، والصحفيين، ونشطاء منظمات المجتمع المدني، والمثقفين"، مشيرًا أنَّ ذلك سيؤدي إلى زعزعة الاستقرار في البلاد.

وطالب وزير الخارجية الأمريكي، الحكومة المصرية بعدم ممارسة التضييق على المنظمات المدنية.

وكان المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية، خالد مجاهد، قد صرّح مؤخرا، أن "قرار إغلاق مركز النديم، يعود لتغيير نشاطه من مركز طبي، إلى مركز للعلاج والتأهيل النفسي لضحايا العنف"، على حد قوله.

ومركز "النديم" للعلاج والتأهيل النفسي لضحايا العنف، منظمة مصرية غير حكومية، تأسس في آب/أغسطس 1993، وله تقارير حقوقية تصدر باستمرار عن واقع الحالة الحقوقية بمصر، وما يعتبره "انتهاكات كبيرة" تحدث تجاهها، فيما تنفي السلطات المصرية وجود انتهاكات.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.