الشرطة البلجيكية تعلن هوية منفذي الهجوم على مطار بروكسل

أعلنت الشرطة البلجيكية، اليوم الأربعاء، عن هوية منفذيْ الهجوم على مطار "زافنتيم" في العاصمة بروكسل، أمس.

وذكرت الشرطة، في بيان لها، أن الأخوين خالد وإبراهيم البكراوي هما المسؤولان عن الهجوم، وهما من ذوي السوابق، فيما تتواصل عمليات البحث عن شخص ثالث شاركهما تنفيذ الهجمات.

وقُتل 34 شخصاً وأصيب أكثر من 130 آخرين في هجمات استهدفت، أمس الثلاثاء، محطة "ميلبيك" لقطار الأنفاق، ومطار "زافينتيم" في بروكسل.

وعلى إثر الهجمات، رفعت بلجيكا حالة التأهب الأمني في عموم البلاد إلى أقصى درجة، كما قامت بإخلاء المطار، وإلغاء كافة الرحلات الجوية، في وقت شهدت فيه العديد من الدول الأوروبية استنفاراً أمنيا، وسط إدانات دولية وعربية واسعة.

وأعلنت بلجيكا الحداد لمدة ثلاثة أيام على ضحايا تفجيرات العاصمة بروكسل، فيما ألغت السلطات جميع الفعاليات والأنشطة الاجتماعية في البلاد، وأغلقت المدارس والمراكز التجارية ودور السينما والمسارح، أبوابها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.