الاحتلال يصدر أحكاما بالسجن الفعلي على ثلاثة شبّان مقدسيين

أُدينوا برشق الحجارة والاعتداء على "مستعربين"

أصدرت محكمة "لصلح" الإسرائيلية في القدس المحتلة، اليوم الخميس، أحكاماً بالسجن الفعلي على ثلاثة شبّان فلسطينيين عقب إدانتهم بـ "الاعتداء" على وحدة عسكرية خاصة ورشق أهداف اسرائيلية بالحجارة.

وذكر رئيس "لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين"، أمجد أبو عصب، أن قاضي محكمة "الصلح" حكم على الأسير مهتدي علي أسعد عويسات، بالسجن ثمانية أشهر، كما حكم على شقيقه محمد بالسجن لمدة 13 شهراً، مضيفاً أن المحكمة فرضت عليهما غرامات مالية.

وأشار أبو عصب إلى أن القاضي أمهل النيابة العامة مدة 45 يوماً لتقديم استئناف على الحكم، بعدما طلبت حكماً للشقيقيْن بالسجن لمدة 30 شهراً.

وأكّد أن الشقيقيْن عويسات وهما من بلدة "جبل المكبر" جنوب شرق القدس المحتلة، أُدينا بالاعتداء على وحدة "مستعربين" التابعة لجيش الاحتلال عقب اقتحامها البلدة في شهر أيلول/ سبتمبر، وقضيا في السجون مدة ستة أشهر ونصف.

وأضاف أبو عصب لـ "قدس برس" أن محكمة الاحتلال أصدرت اليوم حكماً بالسجن الفعلي على الشاب محمد عدنان عبيد بالسجن الفعلي لمدة سبعة أشهر ونصف، عقب إدانته برشق الحجارة ضد أهداف إسرائيلية.

يذكر أن عبيد اعتُقل من منزله في قرية العيساوية شرق مدينة القدس، وذلك بتاريخ التاسع من تشرين ثاني/نوفمبر 2015.

_______

من فاطمة أبو سبيتان
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.