"هآرتس" العبرية: انخفاض في الهجمات الفلسطينية خلال مارس الماضي

ذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية، اليوم الجمعة، أن العمليات الفدائية في الأراضي الفلسطينية المحتلة انخفضت خلال شهر آذار/ مارس الماضي، مقارنة بالشهر الذي سبقه (شباط/ فبراير).

وقالت "هآرتس" على موقعها الإلكتروني، إنه رغم استمرار الهجمات الفلسطينية ضد أهداف إسرائيلية إلّا أنها "انخفضت" مقارنة بشهر شباط/ فبراير الماضي، والذي شهد 155 هجومًا من قبل الشبّان الفلسطينيين، "في حين لم يتم إصدار حصيلة دقيقة عن شهر مارس الماضي".

وقارنت الصحيفة الشهر الماضي (مارس/ آذار)، ببداية موجة انتفاضة القدس مطلع تشرين أول/ أكتوبر 2015، حيث بلغ عدد العمليات نحو 620 في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة والداخل الفلسطيني المحتل عام 1948.

وأشارت إلى أنه "رغم الانخفاض في العمليات الفدائية"، إلّا أن الاحتلال يصف انتفاضة القدس منذ بداية أكتوبر وحتى اليوم بـ "الهجمة غير المسبوقة في حدّتها، خلال السنوات الماضية".

وكانت "نجمة داود الحمراء" قد أصدرت بيانًا، أظهرت فيه أن 33 إسرائيليًا قتلوا (ما بين مستوطن وجندي)، وأصيب 355 آخرين، في سلسلة عمليات نفذها شبان فلسطينيون خلال "انتفاضة القدس"، إضافة إلى مقتل سائح أمريكي في عملية طعن بمدينة يافا المحتلة.

وذكرت أن 17 إسرائيليًا قتلوا في عمليات إطلاق نار، و13 في عمليات طعن، واثنان في عمليتيْ دهس، وواحد قُتل نتيجة رشق مركبته بالحجارة.

ورصدت الجهة ذاتها مقتل 13 إسرائيليًا في منطقة القدس، و13 في الضفة الغربية، و7 في الأراضي المحتلة.

ـــــــــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.