8 نقاط تماس في اليوم الـ 188 "لانتفاضة القدس" (حصاد)

رصدت وكالة "قدس برس" اندلاع مواجهات بين الشبّان الفلسطينيين وقوات الاحتلال، اليوم الثلاثاء، (الـ 188 لانتفاضة القدس)، في 8 نقاط تماس بالضفة الغربية والقدس المحتلّتيْن.

وقال مراسل "قدس برس" في نابلس (شمال القدس المحتلة)، إن مواجهات "عنيفة" اندلعت مع الاحتلال قرب بلدة "بيت فوريك" شرقي المدينة، وقرية "دوما" جنوبًا، أسفرت عن إصابة عدد من المواطنين بالرصاص المطاطي والاختناق.

وأوضح الناشط عمر دوابشة، أن العشرات من المستوطنين نظموا مسيرة أمام مداخل قرية دوما ، دعمًا لمستوطنين نفذوا جريمة إحراق عائلة دوابشة في 31 تموز/ يوليو 2015.

يُشار إلى أن محكمة إسرائيلية تواصل تمديد اعتقال منفذي جريمة حرق عائلة دوابشة (استشهد على إثرها الرضيع علي دوابشة ووالده ووالدته)، وسط تكتيم إعلامي حول مجريات القضية.

وأضاف دوابشة في حديث لـ "قدس برس"، أن أهالي القرية "تصدوا" للمستوطنين بعد إطلاق نداءات عبر سماعات المساجد، واندلعت مواجهات أطلق خلالها جنود الاحتلال، "الذين وفروا الحماية للمستوطنين"، الرصاص وقنابل المسيل تجاه المواطنين الفلسطينيين.

وأشار إلى أن شابًا فلسطينيًا أصيب بالرصاص المطاطي في قدمه، وآخر بقنبلة غاز بشكل مباشر في رأسه، بالإضافة إلى إصابة آخرين بحالات اختناق، "قبل إجبار  المستوطنين على الانسحاب من المنطقة".

وفي السياق ذاته، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية بيت فوريك (شرقي نابلس)، جراء اقتحام قوة من جيش الاحتلال لأطراف البلدة.

وذكرت مصادر محلية أن شابًا فلسطينيًا أصيب بالرصاص المطاطي في يده، جراء إطلاق الاحتلال الرصاص وقنابل الغاز اتجاه الشبان الذين تصدوا للقوات المقتحمة بالحجارة والزجاجات الفارغة.

وفي سياق متصل، رشق شبان فلسطينيون عصر اليوم الثلاثاء، مركبات المستوطنين اليهود بالحجارة، أثناء مرورها عبر شارع "حوارة الرئيسي"، وسط البلدة جنوبي نابلس، ما أدى لإصابة مستوطنة بجراح وتحطيم زجاج مركبتها.

وفي القدس المحتلة، اندلعت مواجهات عنيفة عقب اقتحام القوات الخاصة الإسرائيلية لقرية العيساوية (شرقًا)، وأطلقت الأعيرة المطاطية والقنابل الغازية والصوتية باتجاه الشبّان الذين ردّوا برشق آليات الاحتلال بالعشرات من الزجاجات الحارقة.

وذكرت مراسلتنا أن طواقم من بلدية الاحتلال برفقة عناصر من الشرطة الإسرائيلية، قامت بإزالة شعارات وطنية ورسومات "جرافيتية" على جدران ملعب "حي رأس العامود" في سلوان، شرقي القدس.

ولفتت النظر إلى أن سلطات الاحتلال ادّعت بأنها شعارات "تحريضية"، بسبب وجود صور لعدد من الشهداء الفلسطينيين الذين ارتقوا خلال الانتفاضة الحالية (انتفاضة القدس).

وكان ناشطون مقدسيون، قد زرعوا أشجارًا ووضعوا صورًا للعشرات من شهداء الانتفاضة إحياء لذكرى يوم الأرض الذي صادف اليوم الـ30 من شهر آذار/ مارس الماضي.

وفي بيت لحم (جنوب القدس المحتلة)، اندلعت مواجهات بين قوات الاحتلال والشبّان الفلسطينيين في قرية تقوع، جنوبي شرق المدينة، أطلق خلالها الجنود وابلاً من القنابل الغازية بين المنازل.

وأحصت "قدس برس" اندلاع مواجهات في 4 نقاط تماس مع الاحتلال في نابلس (حوارة، بيت دجن، بيت فوريك، دوما)، وثلاث في بيت لحم (مخيم الدهيشة، الدوحة، تقوع)، ونقطة تماس واحدة في القدس (العيساوية).

ـــــــــــــ

من محمد منى وفاطمة أبو سبيتان

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.