روما.. تسليم تقرير مصري من ألفي صفحة حول مقتل "ريجيني"

التقى وفد قضائي وأمني مصري، اليوم الخميس، بمحققين إيطاليين لبحث قضية مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة.

وأفادت مصادر قضائية، بأن الوفد المصري الذي يزور روما حالياً، سلّم نظيره الإيطالي ملفاً شاملاً حول تفاصيل التحقيقات.

وكان ريجيني (28 عاما)، اختفى داخل الأراضي المصرية في 25 كانون ثاني/ يناير الماضي وعثر على جثته وعليها آثار تعذيب شديد على الطريق الصحراوي الواصل بين مدينتي القاهرة والإسكندرية في الثالث من شباط/ فبراير.

وقدّمت مصر روايات وتفسيرات مختلفة رفضتها إيطاليا، وطالبت بالحقيقة مهدّدة باتخاذ إجراءات - لم تحدّدها - ضد مصر.

وقدم الوفد المصري للمحققين الإيطاليين تقريراً من ألفي ورقة حول التحقيقات في قضية ريجيني، يشمل مقابلات مع مائتي شاهد عيان على صلات مزعومة بالضحية، ويتوقع أن ترّد إيطاليا عقب الإطلاع على الملف المصري.

وقالت الداخلية يوم 25 آذار/ مارس الماضي، إن الشرطة عثرت على حقيبة ريجيني وبها جواز سفره بعد اشتباك مع تشكيل عصابي "تخصّص في انتحال صفة ضباط شرطة واختطاف الأجانب وسرقتهم بالإكراه"، وهو ما اعتبرته صحف ايطاليا "أكاذيب".

ويضم الوفد المصري؛ النائب العام المساعد مصطفى سليما، ومستشار مكتب التعاون الدولي التابع للنيابة العامة محمد حمدي، إلى جانب عدد من المسؤولين الأمنيين.

وتزامن وصول الوفد المصري مع اتهامات مباشرة وجهتها صحف إيطالية للمؤسسة الرسمية المصرية بقتل ريجيني.

حيث ادّعت صحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية وصول رسالة لها عبر البريد الإلكتروني من مصدر في الشرطة السرية المصرية، أبلغها فيها بعلم الرئاسة والداخلية والمخابرات الحربية باعتقال ريجيني من قبل قوات الأمن قبل تعذيبه وقتله.

فيما قالت صحيفة "لاستامبا" الايطالية، إن مصادر مصرية - لم تسمّها - أبلغتها بنية القاهرة اتهام رئيس الإدارة العامة لمباحث الجيزةاللواء خالد شلبي، بتعذيب وقتل الطالب الإيطالي، بهدف غلق هذه القضية التي شوهت صورة مصر.

 ونقلت الصحيفة عن المصدر ذاته، قوله "إن السلطات المصرية جاهزة للتضحية بشلبي"، زاعما أن ذلك سيتم خلال الاجتماع مع المحققين الإيطاليين في روما، اليوم الخميس.

وهدّدت إيطاليا، الثلاثاء الماضي، باتخاذ إجراءات "فورية وملائمة" ضد مصر إذا لم تتعاون بشكل كامل في الكشف عن الحقيقة وراء مقتل ريجيني.

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، عزم مصر على مواصلة تعاونها الكامل وبشفافية تامة مع الجانب الإيطالي للوقوف على ملابسات الحادث وتقديم الجناة للعدالة.

 

ـــــــــــــــــــــــ
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.