محدث - شرطة الاحتلال: خلفية انفجار الحافلة بالقدس غير معروفة

ذكرت شرطة الاحتلال في بيان لها، أن خلفية الانفجار الذي وقع مساء اليوم الإثنين غربي القدس، ما زالت غير معروفة.

وأضافت أن التحقيقات الأولية أظهرت أن الحافلة الإسرائيلية التي حصل بداخلها الانفجار كانت فارغة من المستوطنين، في حين أنّ الإصابات كانت جرّاء تواجد حافلة أخرى بالقرب منها.

وكانت شرطة الاحتلال قد ذكرت في بيان سابق لها، أن هناك شُبهات في أن التفجير الذي حصل قبل قليل داخل حافلة إسرائيلية في القدس يعود لخلفية قومية.

وأضاف أنه "على ما يبدو أن عملية تفجيرية حدثت داخل حافلة إسرائيلية إيجد قرب تل بيوت، ما أدّى إلى وقوع عشرات الإصابات، وصلت إلى 20 ممن استقلوا الحافلة".

من جهتها، ذكرت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية أن الطواقم الطبية قدّمت العلاج لأكثر من 15 مستوطناً، من بينهم إصابتان خطيرتان وثلاث متوسطة، وخمس إصابات وصفت بالطفيفة، حيث تم نقل جميع الإصابات للعلاج في هداسا عين كارم.

______

من فاطمة أبو سبيتان
تحرير إيهاب العيسى

أوسمة الخبر فلسطين القدس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.