بدء أعمال القمة الخليجية - الأمريكية في الرياض

بدأت اليوم الخميس، أعمال القمة الخليجية - الأمريكية في الرياض، بمشاركة رؤساء دول مجلس التعاون الخليجي والرئيس الأمريكي باراك أوباما، لمناقشة قضايا سياسية واقتصادية.

وتناقش القمة، أمن المنطقة وتحديدا ملف الإرهاب وسبل مواجهته في سياق الحرب القائمة ضد تنظيم الدولة الإسلامية، والموقف من إيران، فضلاً عن الموقف من الملفين السوري واليمني، وآلية تعزيز المسارات السياسية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين واشنطن ودول مجلس التعاون.

وكان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، قد عقد مساء أمس الاربعاء، قمة ثنائية مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما، تناولت عددا من القضايا ومن بينها واقع وآفاق العلاقات الثنائية ومكافحة الإرهاب، وأزمة اليمن وسورية والعراق.

وكان البيت الأبيض، قد أكد في وقت سابق"أن القمة، وهي الثانية من نوعها، بعد قمة أولى استضافها منتجع كامب ديفيد في حزيران (يونيو) الماضي، ستتناول الاستقرار الإقليمي، وجهود مكافحة الإرهاب، والموقف من إيران.

وينتظر الجانب الخليجي من القمة، وفقاً لما أورتد صحيفة "الرياض" السعودية، اليوم، الحفاظ على التوازنات في المنطقة من خلال تزويد دول المجلس بمنظومة صاروخية متقدمة، لردع الترسانة الباليستية الإيرانية الأكثر عدداً في الشرق الأوسط، وتعزيز الأمن السيبراني من خلال تقديم التكنولوجيا الحديثة والمتطورة لردع أي حرب إلكترونية قد يتعرض لها الحلفاء في الخليج، إضافة إلى الأمن البحري.

ـــــــــــــــــ

تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.