الاحتلال يصادر مئات الدونمات الزراعية لشق طريق استيطاني في نابلس

أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلية بمصادرة مئات الدونمات الزراعية جنوب مدينة نابلس (شمال القدس المحتلة)، بذريعة الأسباب الأمنية.

وأوضح رئيس مجلس قروي "جالود"، عبدالله الحاج محمد، أن سلطات الاحتلال سلمت إخطاريْن للمجلس، يتضمن الأول أمر بوضع اليد على عشرات الدونمات الزراعية التابعة للبلدة بذريعة الأسباب الأمنية وشق طريق عسكري.

وأضاف رئيس المجلس خلال حديث مع "قدس برس"، أن الإخطار الثاني الصادر عما تسمى "لجنة التنظيم والبناء الإسرائيلية"، يتضمن الإعلان التنفيذي  للبدء في إنشاء طريق استيطاني يربط مستوطنة "شيلو" المقامة على أراضي المواطنين في المنطقة بشارع "ألون" الاستيطاني.

وأشار إلى أن الطريق الاستيطاني الجديد يبلغ طوله نحو 5500 متر، بعرض 50 مترا، ويسعى الاحتلال من ورائه لربط أربعة بؤر استيطانية غير قانونية (يش كودش، إحيا، عادي عاد، وكيدا)، مع مستوطنة "شيلو" وصولا إلى شارع "ألون الاستيطاني".

وبيَن الحاج محمد، أن الطريق الاستيطاني الجديد الذي يمر عبر بلدة "جالود" جنوب نابلس، وبلدتي "ترمسعيا"، و"المغير" شمال رام الله، سيؤدي إلى مصادرة المئات من الدونمات الزراعية، وبالتالي حرمان أصحابها من الوصول إليها وزراعتها.

وقال إن المجلس القروي سيعمل على رفع دعوى أمام المحاكم الإسرائيلية لوقف القرار، مشيرا إلى ان هناك دعاوى سابقة لدى المحاكم، خاصة فيما يتعلق بالبؤر الاستيطانية العشوائية التي يُقيمها المستوطنون على أراضي المواطنين، لافتا إلى أن نيابة الاحتلال تؤكد خلال جلسات المحاكم على أنها ستعمل على منح هذه البؤر الترخيص القانوني لها، وإقامة مخططات هيكلية لها.

وكشف تقرير إسرائيلي، صدر مؤخرا، عن أن 78 في المائة من المناطق العسكرية المغلقة، التي أعلنها الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية منذ عام 67 بهدف إجراء مناورات، لا تستخدم لهذا الغرض، وتستغل لتوسيع المستوطنات المحيطة بها.

وقدّر التقرير حجم هذه المناطق، التي يحرُم على الفلسطينيين دخولها وفلاحتها، بنحو مليون و765 ألف دونم، أي ما يعادل ثلث مساحة الضفة الغربية، وأكثر من نصف مساحة المناطق المصنفة "ج" الخاضعة أمنيًا ومدنيًا بالكامل لسلطة الاحتلال.

وأشار التقرير إلى أن الأراضي التي أقيمت عليها المستوطنات، والتي تقدر بأكثر من نصف مليون دونم، تعد أيضًا مناطق عسكرية مغلقة في وجه الفلسطينيين.


ــــــــــــــ
من محمد منى
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.