الأردن يُحذر تل أبيب من "عواقب خطيرة" لاستمرار اقتحام الأقصى

50 مستوطنًأ اقتحموا الأقصى منذ ساعات صباح اليوم الاثنين

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية، محمد المومني، إن استمرار ممارسات الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته بحق المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة "سيؤدي إلى عواقب خطيرة".

وحذرت الحكومة الأردنية الاحتلال، في تصريح نشرته وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا)، اليوم الاثنين، من "التداعيات الخطيرة" لاقتحام مجموعات من المستوطنين ووحدات من الشرطة الإسرائيلية للمسجد الأقصى.

وشدد المومني على أن ما يقوم به الاحتلال والمستوطنون من انتهاكات بحق المصلين في المسجد الأقصى "انتهاك للقوانين والمواثيق الدولية".

وطالبت الحكومة الأردنية، سلطات الاحتلال بـ "التوقف الفوري" عن ممارساتها بحق الأقصى، ومنع دخول المستوطنين وقوات الاحتلال إلى ساحات المسجد واتاحة المجال أمام المصلين الفلسطينيين للدخول وممارسة عباداتهم.

وفي سياق متصل، اقتحم ما يُقارب الـ 50 مستوطنًا يهوديًا، صباح اليوم الاثنين، باحات المسجد الأقصى من "باب المغاربة" (أحد أبواب المسجد الأقصى ويخضع للسيطرة الإسرائيلية الكاملة)، وسط حماية أمنية من شرطة الاحتلال.

وكان الأقصى قد شهد أمس الأحد، اقتحام أكثر من 115 مستوطنًا لباحاته، على شكل دفعات، بالتزامن مع تسليم شرطة الاحتلال لشبانٍ مقدسيين قرارات بالإبعاد عنه.

ــــــــــــــ

من يوسف فقيه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.