التوقيع على مذكرات تفاهم لزيادة التبادل التجاري بين الأردن ومناطق السلطة

وقعّ رجال أعمال أردنيون وفلسطينيون، اليوم الأربعاء، مذكرات تفاهم بهدف زيادة التبادل التجاري بين الأردن ومناطق السلطة الفلسطينية.

وجاء التوقيع خلال أعمال اليوم الثاني لمشروع تعزيز التبادل التجاري بين الأردن وفلسطين "برنامج اللقاءات الثنائية"، الذي ينظمه "ملتقى رجال الأعمال الفلسطيني الأردني" و"ملتقى الأعمال الفلسطيني في الخليل"، بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتنمية (GIZ).

وناقش خلاله المجتمعون، على مدى يومين، التحديات التي تواجه الاستثمار في الأردن، عبر القوانين الناظمة للمستثمرين، بالإضافة إلى مطالبتهم بتعديل اتفاق برتوكول باريس الموقع عام 1994، مما يساهم في رفع حجم العلاقات التجارية التي تربط بين الأردن وفلسطين.

وكانت هيئة الاستثمار الأردنية (حكومية مستقلة) وعدت خلال لقاءها مع رجال أعمال فلسطينيين أمس الثلاثاء، بتقديم تسهيلات بالتملك والإقامة وفتح المكاتب الإقليمية للشركات الفلسطينية، بالإضافة إلى منحهم بطاقة "المستثمر"، التي تعطى للمستثمرين الأجانب داخل المملكة.

ويصل حجم التبادل التجاري بين الأردن والسلطة الفلسطينية إلى 100 مليون دولار سنوياً، بينما يصل حجم التبادل بين السلطة و"اسرائيل" نحو 4.5 مليار دولار سنويا.

وأدى تطبيق "بروتوكول باريس" إلى عرقلة نمو الاقتصاد الفلسطيني، وزيادة العجز في الميزان التجاري الفلسطيني لصالح دولة الاحتلال، وتعميق الاعتماد على السوق الاسرائيلية.

كما أثر البروتوكول سلبا على القدرة التنافسية للشركات الفلسطينية، وأدى إلى زيادة تكلفة الحياة اليومية على المواطن الفلسطيني، كما اسفر هذا البروتوكول عن خسائر ضريبية كبيرة لخزينة السلطة الوطنية الفلسطينية، وعن عجز الاقتصاد الفلسطيني عن التعامل مع الاسواق الخارجية، وبخاصة الاسواق العربية.

______

من أحمد شاهين
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.