قوات الاحتلال تقمع مسيرة شعبية شرق غزة

أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلية، اليوم الأحد، وابلاً من قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه عشرات الشبان الفلسطينيين شرق مدينة غزة.

وكان المئات من الشبان تجمعوا ظهر اليوم بدعوة من "ائتلاف شباب الانتفاضة" شرق حي الشجاعية إلى الشرق من مدينة غزة، وذلك للانطلاق في مسيرة جماهيرية تجاه السياج الفاصل بالقرب من موقع "نحل عوز" العسكري، إحياء للذكرى السنوية الـ 68 لـ "النكبة".

وتمكّن عدد من الشبان الفلسطينيين من التقدم تجاه موقع "نحل عوز" العسكري ورشق الحجارة صوبه؛ حيث رد جنود الاحتلال بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه الشبان والمسيرة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في الأرواح.

واستطاع أحد الشبان رفع العلم الفلسطيني فوق السياج الفاصل بالقرب من موقع "نحل عوز".

وتشهد تلك المنطقة الحدودية انتشارا مكثف لقوات الاحتلال داخل السياج الحدودي وكذلك تعزيز قوات الاحتلال على المواقع العسكرية.

ونشرت قوات الاحتلال قناصة لها فوق التلال الترابية التي أقامتها في تلك المنطقة مؤخرا.

ويحيي الفلسطينيون في الخامس عشر من أيار/ مايو من كل عام، ذكرى احتلال "العصابات الصهيونية" لأرضهم وتهجيرهم وطردهم منها بما يعرف بـ "النكبة" وذلك لتأكيد تمسكهم بأرضهم التي طردوا منها وتجديد الأمل للعودة إليها.


ـــــــــــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.