اتفاقية تعاون بين "منتدى فلسطين للإعلام" و"نقابة الصحافة" و"فيدرالية الناشرين" في المغرب

وقع "منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال"، على هامش انعقاد مؤتمره الثاني في مدينة إسطنبول التركية؛ اليوم الخميس، اتفاقية تعاون مشترك مع كل من "النقابة الوطنية للصحافة المغربية" و"الفيدرالية المغربية لناشري الصحف".

وقال الأمين العام لـ "منتدى فلسطين الدولي"، هشام قاسم، إن الاتفاقية تهدف إلى التواصل والتنسيق مع المؤسسات الإعلامية المغربية وتزويدها بالمحتوى الإعلامي الهادف لتعزيز الرواية الفلسطينية في مواجهة الأجندة الإعلامية المعادية.

وأوضح قاسم، أن الاتفاقية ستدخل حيز التنفيذ الفعلي خلال فترة وجيزة، معربًا عن أمله في أن يشهد المحتوى الإعلامي الفلسطيني حضورًا أوسع في المملكة المغربية بعد انطلاق الخدمة.

وذكر أن الأطراف الثلاثة اتفقت على تنفيذ عدد من البرامج الهادفة لخدمة القضية الفلسطينية إعلاميًا، على الصعيدين العربي والدولي، وتفعيلها بشكل مكثّف في المملكة المغربية.

وتتضمن البرامج الإعلامية التي تم الاتفاق على الشروع في تنفيذها بشكل مشترك بين "منتدى فلسطين الدولي" و"نقابة الصحافة المغربية" و"فيدرالية ناشري الصحف"، ستة مشاريع إعلامية (أكاديمية وتدريبية وتثقيفية) تتناول مضامين الخطاب الإعلامي حول فلسطين وجوانبه الفنية.

ومن أبرز هذه المشاريع؛ "التدريب الإعلامي من أجل فلسطين"، والهادف لزيادة قدرة التأثير الإعلامي على الرأي العام حول القضية الفلسطينية، من خلال تزويد الصحفيين والإعلاميين المغاربة بالمعارف والمعلومات حول تاريخ وجغرافية فلسطين؛ بما يسهم في تصحيح المفاهيم والتصورات السلبية عن القضية الفلسطينية الناتجة عن الخطاب الإعلامي الإسرائيلي أو تلك الناتجة عن أخطاء تتخلّل الخطاب الإعلامي لمناصري قضية فلسطين.

كما تضم المشاريع الستة، برنامج "المرافعة الإعلامية عن فلسطين" وهو لقاء إعلامي تخصصي يجمع عددًا من الإعلاميين والمفكرين الفلسطينيين والمغاربة، للخروج بمدونة إعلامية متكاملة يصار إلى نشرها عن طريق المؤسسات الإعلامية المناصرة للحق الفلسطيني.

وبحسب قاسم، فقد أولت الاتفاقية اهتمامًا خاصًا بالمجتمعات الأجنبية، وخصوصًا في قارات آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية، من خلال مشروع "مراسل في فلسطين" الذي سينشط من خلال استضافة مجموعة من الإعلاميين والصحفيين الأجانب في جولات على أرض فلسطين المحتلة ومخيمات الشتات لمعاينة الواقع الإنساني الذي يعانيه الفلسطينييون بسبب الاحتلال، وتشجيعهم على المزيد من الاهتمام الإعلامي بقضيتهم، حسب قاسم.

يذكر أن "منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال" مؤسسة إعلامية مستقلة تسعى لتعزيز التنسيق بين المؤسسات الإعلامية العربية والدولية الداعمة للقضية الفلسطينية، من خلال تنظيم المنتديات الإعلامية العامة والملتقيات التخصصية والورش التدريبية، وتنسيق الحملات الإعلامية وغيرها.

ويأتي توقيع الاتفاقية على هامش "مؤتمر فلسطين الدولي للاعلام والاتصال" الذي انطلقت فعالياته أمس الأربعاء، تحت عنوان "فلسطين في الاعلام.. فرص وتحديات''، بمشاركة 620 شخصية إعلامية وسياسية من أكثر من 50 دولة عربية وأجنبية.

ويناقش المؤتمر الذي يستمر لمدة يومين سبل تدعيم الرواية الفلسطينية في مواجهة الرواية الصهيونية، عبر ندوات وورش عمل متنوعة، تتناول أساليب ووسائل إعلامية، تساعد على فرض الرواية الفلسطينية في وسائل الإعلام المختلفة.

ـــــــــــــ

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.