"البوليساريو" تعلن وفاة زعيمها محمد بن عبد العزيز

أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب المعروفة باسم "البوليساريو"، اليوم الثلاثاء، عن وفاة زعيمها محمد عبد العزيز، بعد صراع طويل مع المرض.

وذكرت "وكالة الأنباء الصحراوية"، التي أوردت الخبر، أن "جبهة البوليساريو" أعلنت الحداد لمدة 40 يوما على روح الراحل محمد عبد العزيز.

وحسب المادة 49 من القانون الأساسي للجبهة يتولى رئيس المجلس الوطني منصب الأمين العام للجبهة ورئيس الجمهورية، إلى غاية انتخاب الأمين العام الجديد في مؤتمر استثنائي يعقد في ظرف 40 يوما من وفاة الرئيس.

والراحل محمد عبدالعزيز، الذي يعرف أيضا بمحمد عبد العزيز المراكشي، هو الأمين العام لجبهة البوليساريو منذ آب (أغسطس) 1976، تدرج في سلم الجبهة فكان أحد المؤسسين ليصبح الأمين العام للجبهة.

ولد في 17 آب (أغسطس) سنة 1948 بمدينة مراكش، تابع دراسته الثانوية بمدينة مراكش والجامعية في مدينة الرباط إلى تاريخ أيلول (سبتمبر) 1975.

وتأسست "البوليساريو" في 1973 لتحرير الصحراء الغربية من الاستعمار الإسباني في الأول ثم ما اعتبرته بعد ذلك استعمارا مغربيا إثره غزوه لها في 1975.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.