هنية: سنتصدى لمشاريع التسوية الفاشلة بالمقاومة والحفاظ على الثوابت

حذر إسماعيل هنية، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، من العودة إلى مربع مفاوضات التسوية بين السلطة الفلسطينية والحكومة الإسرائيلية.

وفي كلمة له اليوم الأحد خلال مهرجان نظمته "دائرة القدس" التابعة لحركته في غزة، اعتبر هنية أن المبادرة الفرنسية و"مؤتمر باريس للسلام" لدفع عملية التسوية "إعادة لنشر الوهم والسراب".

وقال هنية "إن بيان مؤتمر باريس يكشف طبيعة التحرك الدولي لإعادة صياغة مشروع التسوية الفاشل، الذي لن تقوم له قائمة"، مؤكدا في الوقت ذاته أن حركته "ستتصدى لمشاريع التسوية بالمقاومة وبالحفاظ على الثوابت".

وأضاف نائب رئيس المكتب السياسي لـ "حماس" خلال المهرجان الذي حمل عنوان "القدس والأقصى.. ما بين النكبة إلى انتفاضة الأقصى.. طريق العودة"، أن حركته "لن تسمح لأحد بالالتفاف على الانتفاضة في فلسطين وسندعمها ونحميها".

وأوضح أن "كل فصائل المقاومة في الخندق المتقدم والصفوف الأولى لإجهاض مبادرات التسوية رغم أننا على ثقة بأنها تحمل بذور فشلها".

وعقد يوم الجمعة الماضي في العاصمة الفرنسية باريس مؤتمرًا دوليا لتحريك عملية التسوية في الشرق الأوسط، بمشاركة اللجنة الرباعية، وممثلين عن الجامعة العربية ونحو 20 دولة، دون مشاركة فلسطينية أو إسرائيلية، حيث أكد البيان الختامي للمؤتمر، ضرورة التوصل إلى حل الدولتين من خلال المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وجدّد هنية دعوته إلى استعادة الوحدة الفلسطينية على أسس واضحة، مؤكداً أن "حماس لن تتعاطى مع أي مبادرات لها علاقة بالتوطين أو التدويل"، وفق تأكيده.

من جهة ثانية، طالب نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" مصر بفتح معبر رفح بصورة دائمة، داعياً السلطات المصرية إلى تفهم احتياجات القطاع الإنسانية والاقتصادية والسياسية.

وقال "إن حماس قدمت كل ما يلزم من أجل حماية الحدود والأمن المشترك مع مصر وحماية الأمن القومي العربي"، مشدداً على أن سياسة الحركة لم تتغير ولم تتبدل على صعيد عدم التدخل في الشؤون المصرية.

وأضاف "لا دور عسكري لنا في سيناء، وليس لنا أي دور داخل مصر أو خارجها؛ إنما حماس هي حركة تحرر وطني فلسطيني فقط".

وفي سياق آخر، التقى هنية في وقت سابق من اليوم الأحد، برئيس "لجنة الانتخابات المركزية" الفلسطيني حنا ناصر.

وقال مكتب هنية في بيان مقتضب، إن نائب رئيس المكتب السياسي لـ "حماس" التقى بأعضاء "اللجنة المركزية للانتخابات" في الضفة الغربية وقطاع غزة والذين رافقوا رئيس اللجنة خلال اللقاء بحضور عدد من قيادات حركة "حماس"، دون التطرق للمواضيع التي تم نقاشها خلال الاجتماع.


ــــــــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي

تحرير ولاء عيد

أوسمة الخبر فلسطين غزة هنية مواقف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.