تونس.. انتخاب عبد الكريم الهاروني رئيسا لمجلس شورى "النهضة"

أعلن مجلس شورى حركة "النهضة" في تونس، في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت، (11|6) انتخاب عبد الكريم الهاروني رئيسا له في الاجتماع الثاني لمجلس شورى الحركة بعد المؤتمر العاشر.

وذكرت مصادر مطلعة تحدثت لـ "قدس برس"، أن فوز الهاروني بمنصب رئاسة مجلس شورى "النهضة"، جاء بنسبة 71 صوتا بينما حاز منافساه على ذات المنصب الدكتور عبد اللطيف المكي على 63 صوتا وفتحي العيادي على 15 صوتا.

وتعكس نسبة التصويت، حسب ذات المصادر، طبيعة التباين الذي يشق مكونات مجلس الشورى (يتكون من 150 عضوا)، الذي تم انتخاب ثلثيه بالاقتراع المباشر في المؤتمر العاشر للحركة، بينما اختار الثلثان في أول جلسة للمجلس الثلث الأخير.

ويُحسب الهاروني على الشق الموالي لرئيس حركة "النهضة" بينما يُحسب المكي على التيار الإصلاحي.

والهاروني، وهو من مواليد 17 (كانون أول) ديسمبر 1960 في المرسى، هو أحد قيادات "النهضة" الذين تعرضوا للاعتقال في عهد الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي،  وقد تقلد منصب وزير النقل في حكومة حمادي الجبالي وعلي العريض بين 2011 و2014، وهو أحد مؤسسي "الاتحاد العام التونسي للطلبة" وأمينه العام في أواخر الثمانينات.

وتداول على رئاسة مجلس شورى "النهضة"، التي تأسست عام 1972، وأعلنت عن نفسها رسميا في 6 من حزيران (يونيو) 1981، 12 اسما، وهم: أحمد الاحول، فاضل البلدي، علي العريض، صالح كركر، محمد شمام، الحبيب اللوز، وليد البناني، قاسم الفرشيشي، رضا ادريس، عبد الرؤوف النجار، فتحي العيادي، وأخيرا عبد الكريم الهاروني.

وقد أصدر مجلس شورى "النهضة" بيانا مساء أمس السبت بتوقيع رئيسه الجديد، "جدّد فيه التفاعل الإيجابي لحزب حركة النهضة مع مبادرة رئيس الجمهورية الداعية إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية والعمل على دعمها والاندراج في الحوار حولها والبحث في آفاقها المستقبلية".

كما جدد المجلس إدانته للإرهاب، وأشاد بما وصفه بـ "النّجاحات الباهرة"، التي قال بأن "حكومة الوفاق الوطني في ليبيا تحققها ضد معاقل الإرهاب بمدينة سرت وهي خطوات تستحق كل الدعم من الحكومة التونسية لأهمية مثل هذه الانتصارات وانعكاساتها الإيجابية على الوضع الأمني ببلادنا"، وفق البيان.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.