اليمن.. "أنصار الله" تفرج عن محتجزين لديها ومشاورات الكويت تراوح مكانها

رحب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، بإفراج حركة "أنصار الله" عن 57 محتجزا في مدينة "عمران" اليمنية، وذلك بعد يوم من إفراج الحركة عن 130 محتجزا في مدينة "إب".

وأكد المبعوث الأممي، في بيان اليوم أوردته وكالة الأنباء الكويتية اليوم، "أن الإفراج عن هؤلاء المحتجزين من شأنه أن يحدث أثرا إيجابيا في المجتمع اليمني وفي مسار السلام".

ودعا الأطراف اليمنية إلى الاستمرار في الإفراج عن المحتجزين، لاسيما الفئات المستضعفة منهم والسجناء السياسيون وسجناء الرأي.

وأشار ولد الشيخ أحمد إلى أنه عقد اجتماعا مع رؤساء الوفود المشاركة في مشاورات السلام اليمنية يوم أمس الثلاثاء جرى خلاله استكمال مناقشة القضايا العسكرية والأمنية وتفاصيل تشكيل اللجان العسكرية والأمنية.

وكان وزير الخارجية اليمني ورئيس وفد الحكومة إلى مشاورات الكويت عبدالملك المخلافي، قد أكد في تصريحات له أمس "أنه لا حل خارج إطار تسليم السلاح وعودة الشرعية إلى اليمن".

وأوضح في تصريحات صحفية له، "أن المشاورات وصلت إلى طريق مسدود والمتمردون يتفاوضون من أجل إضاعة الوقت".

وأضاف: "عدم التزام المتمردين بالمرجعيات يعرقل المشاورات"، وفق تعبيره.

وتستضيف الكويت منذ نهاية نيسان (إبريل) الماضي، المشاورات السياسية بين الأطراف اليمنية برعاية الأمم المتحدة.

ويشارك في المشاورات القوى السياسية الممثلة في وفد الحكومة اليمنية و"المؤتمر الشعبي العام" و"أنصار الله" في إطار جهود الدبلوماسية الرامية إلى إيجاد سبل كفيلة بتسوية الأزمة اليمنية على أساس قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216، والمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.