وزير جيش الاحتلال يأمر بمنع "محمد المدني" من دخول "إسرائيل"

يشغل منصب رئيس لجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي وهو عضو في اللجنة المركزية لحركة "فتح"

أصدر وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، اليوم الأربعاء، أمرًا بسحب تصريح دخول الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48، من عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، "محمد المدني".

وأعاد ليبرمان سحب التصريح من محمد المدني، والذي يشغل منصب رئيس لجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي، بأن له نشاطات، ادعة أنها تهدف إلى تقويض المجتمع الإسرائيلي.

وقال ليبرمان، وفق القناة العبرية الثانية، إن خلفية القرار هي "انخراط المدني في نشاطات تهدف إلى توسيع الشقوق وتقويض استقرار المجتمع الإسرائيلي"، مبينًا أن أجهزة الأمن تؤيد الخطوة.

وأوضح ليبرمان، أن من ضمن نشاطات المدني "إقامة أحزاب في إسرائيل"، قاصدًا بذلك محاولات القيادي في فتح تشكيل حزب عربي جديد في الداخل الفلسطيني يمثل البدو الفلسطينيين.

وشدد وزير جيش الاحتلال على أن "نشاط المدني مرفوض، كونه جهة أجنبية تحاول بناء حزب في إسرائيل"، مشيرًا إلى أن نشاطاته طالت المجتمعين البدوي واليهودي.

وكان المدني يزور الداخل الفلسطيني المحتل، دون أي عائق، علمًا أن نشاطاته جاءت في إطار تعزيز العلاقات الفلسطينية مع المجتمع الإسرائيلي، وتم خلال الزيارات التي عقدها لقاءات عديدة مع شخصيات إسرائيلية.

وكان المدني، قد التقى في وقت سابق مع رؤوفين أبرجيل (زعيم حركة اجتماعية لليهود الشرقيين)، وشخصيات إسرائيلية أخرى، بهدف التواصل مع المجتمع الشرقي في "إسرائيل".

وجاءت نشاطات المدني مكملة لمساعي رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، بناء جسور "فلسطينية- إسرائيلية"، عبر لقاءات مع شخصيات إسرائيلية عديدة.

ــــــــــــــ

من سليم تايه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.