جنوب السودان.. الأمم المتحدة تنشئ لجنة للتحقق من أوضاع حقوق الإنسان

قام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بتعيين "لجنة حقوق الإنسان في جنوب السودان" لتقييم حالة حقوق الإنسان في البلاد، لدعم العدالة الانتقالية والمساءلة والمصالحة وتضميد الجراح.

واعتمد المجلس بالإجماع، إنشاء لجنة من ثلاثة أشخاص، لمدة عام، لتقييم أوضاع حقوق الإنسان في جنوب السودان منذ كانون الأول/ديسمبر عام 2013، لتقديم المشورة للحكومة والمشاركة مع الهيئات الدولية والإقليمية لتعزيز مساءلة انتهاكات حقوق الإنسان.

ويرأس اللجنة المستشار القانوني من كينيا غودفري موسيلا، وتضم كلا من المحامية البارزة في مجال حقوق الإنسان من جنوب أفريقيا ياسمين سوكا، والباحث الأميركي مع "منظمة العفو الدولية" في جنوب السودان كينيث سكوت.

ومن المقرر أن تقدم اللجنة تقريرا شاملا إلى مجلس حقوق الإنسان في دورته العادية الرابعة والثلاثين، التي ستنعقد في آذار (مارس) من العام المقبل.

وكانت دولة جنوب السودان قد تبنت السنة الماضية اتفاق سلام سمح للاتحاد الأفريقي بإنشاء محكمة مختلطة فيها قضاة وموظفون من جنوب السودان ودول أفريقية أخرى.

كما أنهى الاتفاق، الذي بدأ تنفيذه في نيسان (إبريل) الماضي، صراعا دمويا استمر لأكثر من عامين بين رئيس جنوب السودان ميارديت سيلفاكير ونائبه رياك مشار، حيث أعاد سلفاكير تعيين منافسه وزعيم المتمردين السابق رياك مشار نائبا له.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.